المفرق: الثقل العشائري للمرشحين العمود الفقري للقوائم

تم نشره في الأحد 28 آب / أغسطس 2016. 11:00 مـساءً

 إحسان التميمي

المفرق- مع تصاعد حدة التنافس الانتخابي في المفرق التي توقفت خارطتها الانتخابية بدائرتي قصبة المفرق وبدو الشمال عند 15 قائمة، بعدد مرشحين بلغ 60 بينهم 18 سيدة، وهي قوائم وصفها مراقبون بأن عمودها الفقري الثقل العشائري للمرشح، لا يبدو أن قضايا المحافظة التي تئن تحت تبعات اللجوء السوري وأزمات أخرى تأخذ الكثير من برامج ووعود المرشحين.
فالمحافظة التي يقطنها أكثر من 300 ألف مواطن ونحو 120 ألف لاجئ سوري، تسجل نسبة الفقر فيها 19.2 % مقارنة بـ14.4 % على مستوى المملكة، وتضم 6 جيوب فقر، لم تجد إلا القليل من المرشحين من يتحدث عن هذه المشكلة، كما يقول الشاب دغمي الدغمي.
ويضيف، لكن مشكلة الفقر على أهميتها هي جزء من المشاكل التي ترزح تحتها المحافظة التي تضم أكبر عدد من اللاجئين السوريين في المملكة، وما فتئ سكانها ومسؤولوها يدقون ناقوس الخطر، ويحذرون من بقاء الأوضاع على حالها بسبب غياب المشاريع التنموية التي تعود بالخير على المواطنين، فلم تشهد المحافظة مند عشرات السنين أي مشروع تنموي بل إن بعض الطرقات فيها لم تشهد أي عملية تعبيد مند عهد الاستقلال.
أما أصيل المشاقبة فقال، إن المفرق تعاني في قطاعات عدة وهي تحتاج إلى نائب قوي وأمين، مضيفا أن الاهتمام بقطاعات التعليم والصحة والزراعة وهي التي تئن تحت العديد من المشاكل يجب أن يكون على رأس أوليات المرشحين.
وقال إن المفرق سجلت وفقا لأرقام دائرة الإحصاءات العامة أعلى نسبة للسكان في سن التعليم الأساسي وغير ملتحقين بالتعليم، كما سجلت ثاني أعلى نسبة أمية في المملكة بعد محافظة معان، كما أن القطاع الصحي ورغم توفر مراكز تقديم الخدمات الصحية كمّاً، إلا أن نوعية الخدمة غير كفوة بدرجة عالية بسبب النقص في التجهيزات الطبية والعلاجات، والكوادر الطبية ذات الاختصاص.
وفي القطاع الزراعي التي تشير البيانات الحكومية إلى أن المفرق تضم ما نسبته
 19 % من المساحات المزروعة في المملكة، منها
 17 % مزروعة بالفاكهة و27 % محاصيل حقلية، و5 % خضراوات، عدا عن وجود 22 % من مجموع الثروة الحيوانية في المفرق، إلا أن القطاع يعاني من ارتفاع أسعار الأعلاف، وعدم كفاية مبنى العيادة البيطرية وعدم وجود مختبر بيطري متكامل يلبي احتيجات المزارعين، عدا عن ضعف خدمات الإرشاد الزراعي.
أما راكان الدغمي فدعا المرشحين إلى الاهتمام بملف التدريب المهني قائلا إن المحافظة تضم مركزا للتدريب المهني، لكنه بعيد عن التجمعات السكانية، كما أن نوعية البرامج التدريبية التي يقدمها لا تتناسب بشكل نوعي مع احتيجات المحافظة، كما دعا المرشحين إلى وضع النقاط على الحروف بشأن  قطاع البنية التحتية التي توصف بأنها متهالكة سيما مع تباعد المسافات والانتشار الواسع للتجمعات السكانية.
وتضم دائرة قصبة المفرق الانتخابية 7 قوائم انتخابية هي  قائمة المفرق للجميع وقائمة وطن وقائمة الوفاق وقائمة الأسود وقائمة البركة وقائمة الحزم وقائمة الصقور، فيما تضم دائرة بدو الشمال 8 قوائم انتخابية هي قائمة الوفاء للبادية وقائمة السرحان الموحدة وقائمة الكرامة وقائمة الميزان وقائمة الأسد المتأهب وقائمة وطن وقائمة رعد الشمال وقائمة أهل الحزم.

التعليق