أسباب خفية لفشل الحميات الغذائية

تم نشره في الأحد 11 أيلول / سبتمبر 2016. 11:00 مـساءً
  • عدم الاهتمام بتناول وجبة الإفطارمن اسباب فشل الحمية -(ارشيفية)

علاء علي عبد

عمان- تقليل المرء لكمية الطعام التي يتناولها وسيطرته على رغبته الجامحة بتناول المزيد من الطعام فضلا عن ممارسته التمارين الرياضية القاسية، لكنه ورغم كل هذا لم يقترب من الوزن المثالي الذي يحلم بها.. ترى ما السبب؟
يتعرض الكثيرون لمثل هذه المشكلة التي تتركهم في حيرة من أمرهم نظرا لعدم وجود سبب ظاهر لعدم نجاح الحمية الغذائية مما يجعلهم يلجأون لتغيير الحمية مرات متعددة دون جدوى، وذلك يعود لكون السبب أو الأسباب التي أدت لفشل الحمية الغذائية هي أسباب خفية وفي نفس الوقت هي أسباب بسيطة قد تصيبك بالدهشة عندما تتعرف عليها:
· عدم شرب كمية كافية من الماء: اعلم بأن الحمية التي لا تخبرك بضرورة زيادة شربك للماء هي حمية فاشلة. فالماء يساعد الجسم على تسريع عملية الأيض التي يعتمد عليها نجاح أي حمية غذائية يتم اتباعها. وليحافظ المرء على رطوبة جسمه أثناء عملية خسارة الوزن فيجب عليه أن يشرب كميات أكبر من المعتاد من الماء.
· زيادة التفكير بممارسة التمارين الرياضية: لعل المرء سيتساءل كيف لمجرد التفكير بممارسة التمارين الرياضية أن يكبح خسارة الوزن! لقد وجد عدد من الباحثين في مجال السلوك البشري أن زيادة المرء تفكيره بنظام التمارين الرياضية الذي سيتبعه يؤدي لزيادة الرغبة لديه لتناول الأطعمة السريعة المفضلة لديه. يعود السبب بهذا لكون البعض يعتقدون بأن مجرد نيتهم الالتزام بالتمارين الرياضية فهذا يعد بمثابة الرخصة التي تسمح لهم بتناول ما يريدون مما يعمل على تخريب الحمية الغذائية المتبعة.
·عدم الاهتمام بتناول وجبة الإفطار: الرغبة الملحة لخسارة الوزن تدفع البعض لتجاوز وجبة الفطور ظنا منهم بأن هذا التصرف يسرع من استجابة الجسم للحمية التي يتبعونها. فضلا عن هذا فوجبة الإفطار بالنسبة للكثيرين تعد الوجبة الأسهل من ناحية تجاهلها. لكن هذا خطأ فادح، فعدم تناول وجبة إفطار متوازنة يعمل على تفعيل هرمون جريلين المسؤول عن إشعار المرء بالجوع وبالتالي فإن من يترك وجبة الإفطار سيأكل غالبا كمية مضاعفة في وجبة الغداء أو ربما يأكل قبل الغداء من الوجبات المسلية كالشيبس وما شابه.
·عدم ممارسة تمارين التنفس: بساطة تمارين التنفس تدفع الكثير من الناس لتجاهل أهميتها. لكن الواقع أن تمارين التنفس تساعد على تسريع عميلة الأيض في الجسم مما يساعد في عملية خسارة الوزن. حاول أن تحافظ على تمارين التنفس وابدأ بها يومك قبل تناول وجبة الإفطار، فهذا الوقت الأنسب للحصول على أقصى فائدة.
·عدم الحصول على ساعات كافية من النوم: مرة أخرى نعود لهرمون جريلين الذي يتم تفعيله لدى الأشخاص الذين لا يحصلون على ساعات كافية من النوم. فالحصول على 7-8 ساعات نوم يعد من الأمور بالغة الأهمية فيما يتعلق بخسارة الوزن.
·الجلوس لساعات طويلة: تعد هذه العادة من العادات السيئة والضارة للجسم ككل. الكثير من الوظائف الموجودة في عصرنا الحالي تتطلب الجلوس لساعات طويلة أمام شاشات الكومبيوتر، والبعض لا يأخذ الآثار السلبية الناتجة عن تلك العادة على محمل الجد. وذلك باعتبار أنهم سيذهبون لممارسة الرياضة في أحد مراكز اللياقة، لكن هذا ليس الحل المناسب. فيجب عليك ضبط المنبه كل ساعة على الأكثر بحيث تقوم عن كرسيك وتتمشى لدقائق وستجد نتائج إيجابية واضحة لو اتبعت هذه النصيحة.

التعليق