"الاتحاد الأوروبي": إجراء الانتخابات بهذه المرحلة يؤكد ثقة الأردن بإصلاحاته

تم نشره في الأحد 18 أيلول / سبتمبر 2016. 11:00 مـساءً

عمان - اثنت بعثة الاتحاد الأوروبي لمُتابعة الانتخابات على سلاسة الإجراءات التي اتخذتها المملكة لإجراء الانتخابات النيابية غدا.
وأشادت خلال لقائها أمس وزير الشؤون السياسية والبرلمانية موسى المعايطة بالجهود الأردنية لتعزيز الديمقراطية وتوسيع مشاركة المواطن في صناعة القرار في إقليم مُضطرب.
واعتبرت البعثة بأن إجراء هذه الانتخابات في هذه المرحلة يؤكد ثقة الدولة الأردنية بالإصلاحات التي تنتهجها.
من جانبه، عرض المعايطة للبعثة مسيرة الإصلاح، وحرص جلالة الملك على إشراك مختلف القوى السياسية والحزبية والمُجتمعية والمدنية في هذه المسيرة، والتي ارتكزت على مُخرجات لجنة الحوار الوطني والتعديلات الدستورية، وما أعقب ذلك من إنشاء المحكمة الدستورية والهيئة المُستقلة للانتخاب.
وأكد بأننا في الأردن نُعالج القضايا الوطنية بالحوار المسؤول الجاد، لهذا يلمس العالم وعلى أرض الواقع بأن المسيرة الإصلاحية تسير بشكل مُتدرج بعيداً عن القفزات العمياء في الظلام، مشيراً إلى أن الكثيرين أدركوا بأن الأسلوب الأردني الحكيم في إدارة الإصلاح حقق نجاحاً كبيراً.
وأشار إلى أن الوزارة عملت على مدى ما يزيد على ثلاثة شهور على ترويج وتوضيح قانون الانتخاب والنظام الانتخابي بغية إطلاع القوى السياسية والحزبية والمُجتمعية على الآلية الجديدة للانتخاب.
وأوضح بأن الأردن سيشهد العام المُقبل انتخابات بلدية ومجالس محافظات وفق قانون اللامركزية، مما يُساعد الأحزاب والقوى السياسية والمُجتمعية على مواصلة التآلف التعاون فيما بينها. وإشار إلى تعديل نظام الأحزاب الذي يُمكّنها من الحصول على سُلف مالية تصل إلى (20) ألف دينار لاستخدامها في الحملات الانتخابية. -(بترا)

التعليق