إيران تحذر السعودية بشأن مناورات عسكرية

تم نشره في الخميس 6 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 01:09 مـساءً - آخر تعديل في الخميس 6 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 01:09 مـساءً

طهران- حذر حرس الثورة الإيراني السعودية التي تجري مناورات عسكرية في مضيق هرمز الاستراتيجي وحوله من دخول سفنها المياه الإيرانية أو اقترابها منها، وفق ما أفادت وسائل الإعلام الإيرانية، اليوم الخميس.
وقالت قوة النخبة الإيرانية في بيان نشرته وسائل الإعلام إن "القوات البحرية لحرس الثورة تعتبر أن هذه المناورات هي مصدر لإثارة التوتر وزعزعة الاستقرار في الخليج الفارسي".
وحذر البيان من أنه "لا يسمح بدخول أي من القطع العسكرية المشاركة في هذه المناورات الدعائية إلى المياه الإقليمية الإيرانية، ولا حتى (العبور) من المياه الحرة القريبة من المياه الإقليمية الإيرانية"، وبأن إيران لن تعتبر "أن مثل هذا المرور لن يمثل ضررا".
وقال حرس الثورة إنه سيرد "بطريقة متكافئة وفورا" على "أي تحرك أو جهد أو عمل يضر بالسلام والأمن في الخليج الفارسي ومضيق هرمز وبحر عمان".
وبدأت القوات البحرية السعودية الثلاثاء مناورات "درع الخليج 1" وقال قائد التمرين العميد البحري الركن ماجد بن هزاع القحطاني إنها "من أضخم المناورات التي ينفذها الأسطول الشرقي في الخليج العربي وبحر عمان مرورا بمضيق هرمز".
وتقع السعودية وإيران على طرفين متقابلين من الخليج، وسبق لطهران أن لوحت بإغلاق المضيق في وجه الملاحة البحرية، في حال أي مواجهة مع خصومها الإقليميين.
ويسود توتر العلاقة بين إيران ودول الخليج، خصوصا السعودية. وقطعت الرياض علاقاتها مع طهران في كانون الثاني (يناير)، إثر هجوم على سفارتها من قبل محتجين على إعدام الشيخ السعودي الشيعي المعارض نمر النمر.
وتقف السعودية وإيران على طرفي نقيض من نزاعات مختلفة في المنطقة لاسيما في سورية واليمن.
وفي نهاية أيلول (سبتمبر)، أجرت إيران مناورات بحرية في مضيق هرمز بمشاركة سفينة حربية إيطالية.-(ا ف ب)

التعليق