618 مليون دولار صافي أرباح البنك العربي في الربع الثالث

تم نشره في السبت 29 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 04:10 مـساءً - آخر تعديل في السبت 29 تشرين الأول / أكتوبر 2016. 04:47 مـساءً
  • مبنى إدارة البنك العربي في الشميساني بالعاصمة عمان-(أرشيفية)

عمان - الغد- واصلت مجموعة البنك العربي تحقيق نتائج ايجابية للربع الثالث من العام 2016 حيث حققت أرباحاً صافية بعد الضرائب والمخصصات بلغت 9ر617 مليون دولار للفترة المنتهية في 30 ايلول 2016 مقارنة بـ 1ر615 مليون دولار في الفترة المقابلة للعام 2015.

 

وقال البنك ان ارباح المجموعة قبل الضرائب بلغت 8ر815 مليون دولار، مبينا ان هذه النتائج تعكس الأداء المتوازن للبنك والقدرة المستمرة في النمو وتحقيق الارباح مع المحافظة على مركز مالي قوي حيث بلغت حقوق الملكية 3ر8 مليار دولار أميركي كما في نهاية أيلول 2016.

 

واظهرت التسهيلات الائتمانية نموا بنسبة 3 بالمئة بنهاية الربع الثالث لتصل الى 4ر24 مليار دولار أميركي بالمقارنة مع 6ر23 مليار دولار في الفترة نفسها من العام السابق، وجاء هذا النمو تماشيا مع استراتيجية البنك في التوسع من خلال طرح منتجات وخدمات جديدة مع المحافظة على جودة الاصول، في حين نمت ودائع العملاء بنسبة 2 بالمئة لتصل الى 5ر35 مليار دولار أميركي بنهاية ايلول 2016 مقارنة مع 8ر34 مليار دولار في الفترة نفسها من العام السابق.

 

وباستثناء اثر التغير في اسعار الصرف، اظهرت محفظة التسهيلات الائتمانية و ودائع العملاء ارتفاعا بنسبة 5بالمئة و 4بالمئة على التوالي مقارنة مع نفس الفترة من العام السابق.

 

وتعليقاً على هذه النتائج، اوضح رئيس مجلس إدارة البنك صبيح المصري أن النتائج المالية التي حققها البنك للربع الثالث من العام 2016 تؤكد قدرة البنك على التعامل بمرونة مع كل الاوضاع السائدة من خلال الإدارة الفعالة للميزانية والحد من المخاطر، مشيرا إلى أن البنك يولي جل تركيزه على تحقيق أفضل النتائج من خلال التركيز على الارباح التشغيلية المستدامة وتطوير المنتجات بالإضافة الى تعزيز أطر ادارة المخاطر ومواصلة تحسين جودة الايرادات.

 

وأكد المصري قدرة البنك على الالتزام بتنفيذ استراتيجيته لتحقيق افضل النتائج ولتمكينه من مواجهة التحديات في كل الظروف من خلال اطار عمل واضح يعتمد على اسس مالية صلبة مما يوفر الحيوية اللازمة لمواكبة التطورات السريعة في الاسواق لتعزيز موقعه فيها وبما يجسد مكانة البنك العربي الريادية على صعيد الصناعة المصرفية محليا وإقليميا.

 

و أشار مدير عام البنك نعمه الصباغ إلى أن البنك حقق نموا في صافي الأرباح التشغيلية مستفيدا من انتشاره الجغرافي الامر الذي مكنه من تنويع مصادر الدخل والمحافظة على نمو مستدام في الارباح.

 

واضاف ان النتائج المالية اظهرت تحسنا في أداء البنك حيث بلغت نسبة الكفاءة (المصاريف التشغيلية الى الايرادات التشغيلية) 6ر39 بالمئة مقارنة مع7ر40 بالمئة في نفس الفترة من العام السابق.

 

كما أكد أن البنك حريص على المحافظة على أفضل المؤشرات المالية حيث استقرت نسبة القروض المتعثرة إلى إجمالي القروض إلى 8ر4 بالمئة بالإضافة الى احتفاظه بنسبة سيولة مرتفعة حيث بلغت نسبة القروض الى الودائع8ر68 بالمئة.

التعليق