الصريح يعبر البقعة في الجولة الثانية من دوري المناصير للمحترفين

الحسين إربد ينقلب على ذات راس والمنشية يرد الأهلي خاسرا

تم نشره في الخميس 3 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 12:00 صباحاً
  • فريق الحسين إربد يتفوق على ذات راس-(الغد)
  • كرة لاعب الصريح المحترف ايمانويل تستقر على يمين حارس البقعة رشيد النجار الهدف الأول (جزاء) أمس-(تصوير جهاد النجار)

خالد منيزل ونعمان عيد وابراهيم أبو نواس

عمان - المفرق - الكرك - حقق فريق المنشية يوم أمس مفاجأة مبكرة في دوري المناصير للمحترفين، عندما رد الأهلي إلى معاقله خاسرا بنتيجة 0-2، في المباراة التي أقيمت بينهما على ملعب المفرق في إطار مباريات الأسبوع الثاني من دوري المناصير للمحترفين، فتجمد رصيد الأهلي عند النقطة الثالثة في حين رفع المنشية رصيده إلى 6 نقاط، وهو نفس رصيد فريق الحسين إربد (صاحب الصدارة) الذي افلت من مصيدة ذات راس بعد أن تغلب عليه بنتيجة 2-1، في المباراة التي شهدها ملعب سمو الأمير فيصل بالكرك، بالرغم من تقدم ذات راس أولا بهدف السبق، الذي بات رصيده خاليا من النقاط بعد خسارتين متتاليتين.
وحقق فريق الصريح فوزه الأول بعد أن تجاوز نظيره البقعة بنتيجة 1-0، في المباراة التي جرت بينهما على ملعب البتراء، ليحصل الصريح على النقاط الثلاث، وبقي البقعة رصيده خاليا من النقاط بعد الخسارة الثانية.
اليوم تختتم الجولة الثانية حيث ستقام 3 مباريات، الوحدات يلتقي نظيره سحاب على ملعب الملك عبدالله الثاني في الساعة السادسة والنصف، وفي الوقت ذاته يستضيف الرمثا على ملعب الحسن الفيصلي، وفي الساعة الرابعة عصرا يشهد ستاد عمان الدولي لقاء الجزيرة وشباب الأردن، ويتوقف الدوري حتى الثامن عشر من الشهر الحالي لافساح المجال أمام المنتخب الوطني ليخوض مجموعة من المباريات الودية تأهبا للتصفيات الآسيوية.
البقعة 0 الصريح 1
بدأ فريق البقعة مهاجما ولاحت لبلال عويد فرصة التسجيل لكن كرته علت العارضة بقليل، ورد عليه أيمن ابو فارس بكرة مماثلة تصدى لها حارس البقعة رشيد عبدالخالق، وعاد أيمن ابو فارس وارسل كرة ماكرة ابعدها مدافع البقعة على حساب ركنية، واستعاد البقعة عافيته من خلال تحركات عدنان عدوس وعدي خضر، إلا انهما وقعا في مصيدة التسلل أكثر من مرة، بفضل نجاح وتماسك دفاع الصريح المكون من محمود نزاع ومنيف عبابنة، ونجح فريق الصريح من الامتداد بنجاح إلى ملعب البقعة، بعد اعتماده على ايمانويل والبصول وابو فارس، الذين اربكوا دفاعات البقعة، فانكمش على نفسه ولعب مدافعا في منطقة العمليات التي بقي فيها محمد العملة قريبا من الخط الخلفي الذي تواجد فيه العراقي بلال عويد والمغربي ياسين السهل بالإضافة إلى محمد أبو حشيش وعلي منصور، ونجح ايمانويل بتسجيل هدف الصريح من ركلة جزاء، بعد ان اعاق مدافع البقعة بلال عويد مهاجم الصريح أيمن ابو فارس عند الدقيقة 26، وحاول البقعة التعديل بالتصويب من الخارج، ولاحت فرصة التعديل من خلال وسام دعابس إلا أن كرته علت العرضة بقليل.
وواصل فريق الصريح هجومه المكثف وركز على الميسرة التي تواجد بها أبو فارس الذي ارسل أكثر من كرة أمام المرمى عالجها دفاع البقعة قبل أن تصل للمهاجم ايمانويل، وواصل البقعة الضغط على مرمى الصريح من اجل التعديل، ولم يستثمر البقعة ركنيتين من الميسرة نفذهما عدوس داخل المنطقة سدد عدي خضر واحدة منهما ضعيفة ابعدها المدافع الى ركنية، والأخرى من الميمنة ابعدها الحارس لداخل الملعب، ليعلن الحكم نهاية الحصة الأولى بتقدم الصريح 1-0.
لا جديد
اشرك الصريح عبدالرؤوف الروابدة مكان رضوان شطناوي بالشوط الثاني في وسط الملعب، بهدف ضبط الايقاع وزيادة الفاعلية الهجومية، واستثمر ايمانويل كرة هجومية مررها للحمدوني داخل المنطقة إلا انه سدد بجانب القائم، وجاءت هجمات البقعة ضعيفة لاعتمادها على عدنان عدوس الذي حاول أكثر من مرة التوغل بالكرة بين المدافعين لكن دون جدوى بسبب تماسك خطوطه الدفاعية، واشرك البقعة لؤي عدوس مكان يوسف السموعي لزيادة فاعلية خط الوسط والعمل على بناء الهجمات بفاعلية، وترابط الخطوط الدفاعية والهجومية، ولم يستثمر بلال عويد الكرة المباشرة من خارج المنطقة التي ابعدها دفاع الصريح الى وسط الملعب، ومع مرور الوقت اكتسب لاعبو الصريح الثقة واخذوا يفرضون سيطرتهم على مجريات اللقاء، لكن عاب هجماتهم عدم التركيز بسبب سوء اللمسة الأخيرة، ولاحت فرصة التعزيز للاعب الصريح ايمن ابو فارس إلا أن كرته مرت بمحاذاة القائم الأيمن لحارس البقعة رشيد رفيق، وعاد ابو فارس وسدد من داخل المنطقة بيد حارس البقعة، ونجح فريق الصريح في انهاء الحصار البقعاوي على مرماه، وتجرد من ثوب الارتداد الدفاعي، الى حسن التمركز والانتشار السليم ، وبرزت ورقة البديل مروان عبيدات الذي اشترك مكان ابوفارس، في الانضمام إلى حيوية فهد جاسر وايمن الخالد وايمانويل، وتنويع الحلول وارباك دفاعات البقعة ونقل الخطر الى مرمى رشيد النجار.
البقعة الذي اقترب من التعديل عندما نفذ العراقي بلال عويد كرة ثابتة بطريقة خادعة، الا انها لم تجد من يتابعها لتمر الكرة بجوار المرمى، وبعدها كان ينجح رجال عمليات الصريح في استثمار حيوية ايمانويل ومروان عبيدات ومحمود البصول، واختزال البناء بالكرات الطويلة في ملعب البقعة، وكاد ان ينجح الصريح في إصابة مرمى رشيد النجار مرتين، الأولى عندما نفذ الخالد والبصول جملة فنية، وضع الاخير كرة عميقة في دفاعات البقعة، وجعلت مروان عبيدات في مواجهة النجار الذي ضيق الزاوية وانقذ الموقف، والثانية بإمضاء ذات اللاعب عبيدات الذي لم يحسن استثمار عرضية ايمانويل لتذهب الكرة بجوار مرمى النجار، وبعدها كانت صافرة حكم المباراة تعلن النهاية السعيدة للصريح على حساب البقعة بنتيجة 1-0.
المباراة في سطور
النتيجة: الصريح 1 البقعة 0
الأهداف: ايمانويل د 26 من ركلة جزاء،
الملعب: ملعب البتراء
العقوبات: انذر أيمن الخالد من الصريح وبلال عويد من البقعة
الحكام: طارق الدردور، محمد بكار، ابراهيم العموش، عمر المعاني.
مثل البقعة: رشيد النجار، بلال عويد، ياسين السهل، محمد أبو حشيش، عبدالرحمن المشايخ، علي منصور(حسن اسعد)، محمد العملة( معاذ محمود)،  يوسف ابو عواد(لؤي عدوس)،عدنان عدوس، وسام يحي، عدي القرا.

مثل الصريح: خالد عثامنة، محمود نزاع،  منيف عبابنه، مراد المقابلة، ايمن الخالد، محمود البصول، صدام الشهابات،
رضوان الشطناوي( عبدالروف الروابده)، احمد الحمدوني(فهد جاسر)، ايمانويل، أيمن ابوفارس (مروان عبيدات).
ذات راس 1 الحسين إربد 2
تفاصيل فنية قليلة في ظل الحذر الذي غلف العاب الفريقين منذ بداية الشوط الأول، وان شهدت أول "15" دقيقة أفضلية لـ"الغزاة"، من عمليات هجومية جريئة من منطقة العمليات التي تحرك فيها جونيور، علاء الشقران، احمد الشقران واحمد ابو كبير، إلا أن الحصن الدفاعي لذات راس وفق سواتر وقائية من منتصف الملعب بتراجع علاء اسلوح وحازم جودت وعمر الشلوح أمام رباعي الدفاع حاتم عقل، عثمان الخطيب، أحمد النعيمات ورامي جابر، وعدم وجود الثغرات فوت على الحسين إربد ترجمة افضليته وايصال الكرات صوب المهاجمين صوب الغول والاكحل.
وبعدها كان رجال عمليات ذات راس يدخلون في حوار البناء، متخلصين من الثوب الدفاعي وتقدم علاء الشلوح لتوفير الزيادة العددية إلى جانب عمر وحازم وأيمن الطريفي، ودارت "ماكينة" الألعاب الجنوبية بهجمات جريئة صوب دفاعات الحسين إربد التي تواجد فيها منذر رجا، هيلدر، مؤيد غوانمة وأحمد جمال، وكان جابر يتوغل في إحدى الكرات، ويرسلها عرضية تابعها النعيمات بكرة زاحفة مرت بجوار المرمى، وكانت بعدها الأرض تنشق وتخرج المدافع هيلدرـ الذي تصدى لكرة الغول القوية وابعدها من فوهة مرمى الحارس مصطفى أبو سامح، وعاد ذات راس بهجماته الجريئة ووصلت كرة جودت إلى الطريفي الذي سدد كرة صاروخية ابعدها المدافع منذر رجا على حساب ركنية.
ومرت الدقائق في حوار بين الفريقين، حتى عاد ذات راس ليرتب أوراقه ويعود بخطورته على مرمى أبو خوصة، حتى ارسل سمير رجا كرة بعيدة المدى مرت فوق مرمى ابو خوصة، الذي وقف لتصويبة أحمد ابوكبير بالمرصاد، ومرت الدقائق صوب نهاية الشوط الأول وخرجا معه "حبايب" بالتعادل السلبي.
"سهم رجا يصيب"
واشتد الحوار في الحصة الثانية، وواصل فريق ذات راس زحفه الهجومي صوب مرمى أبو مسامح، الذي علته كرة حازم جودت بقليل، الأمر الذي استفز الحسين إربد، وسرعان ما عمد رجال عملياته إلى الاهتمام بالعمليات الهجومية وابقاء الكرة في ملعب ذات راس، لينفذ احمد الشقران بإحدى الكرات خلف الدفاعات ويواجه أبو خوصة الذي انقذ الموقف وحول الكرة على حساب ركنية، وبعدها كان يقف ايضا أبو خوصة بوجه انفراد احمد جمال الذي سدد برعونة وهو في مواجهة تامة مع حارس المرمى.
وكان ذات راس يعاقب الحسين إربد على اهدار الفرص السهلة، عندما عاد بهجماته السريعة التي وضع من إحداها جابر كرة عرضية لمست يد احمد الشقران، ولم يتوان الحكم عن احتسابها ركلة جزاء، تفذها مروان الغول بنجاح في مرمى ابو مسامح واضعا ذات راس بالمقدمة د.52، وبعدها تحاور المدربان بأوراقهما حيث اشرك مدرب ذات راس ديارا، هيثم صبح وهشام سمعان بدلا من عقل، رامي جابر وعمر الشلوح، ومثله فعل مدرب الحسين إربد الذي استعان بخبرة احمد غازي حتاملة بدلا من احمد الشقران.
وارتفعت وتيرة الاحداث في الثلث الأخير من المباراة، وكان "الغزاة" يصيبون اهدافا بدفاعات ذات راس التي بقيت تحت الضغط، واستثمر احمد غازي موهبته وحاور البديل ديارا الذي تعرض له بالاعاقة، وكسب ركلة جزاء نفذها بنفسه في مرمى ابو خوصة مسجلا التعادل لفريق الحسين إربد د.79، وواصل "الغزاة" هجومه صوب مرمى ذات راس، في ظل ضغط من كافة المحاور، وبرزت نجومية احمد غازي وسمير رجا، والأخير صوب السهم القاتل لذات راس، عندما طار وراء عرضية محمد زينو ووضعها برأسية متقنة على يمين ابو مسامح، مسجلا الهدف الثاني والثمين للحسين إربد عند د.90 الذي انهى المباراة لصالح "الغزاة" بنتيجة 2-1.
المباراة في سطور
النتيجة: ذات راس 1 الحسين إربد 2
الأهداف: سجل لذات راس مروان الغول من ركلة جزاء د.52، وسجل للحسين إربد أحمد غازي من ركلة جزاء د.79 وسمير رجا د.90 .
الحكام: عبد الرحمن شتيوي، وليد ابو حشيش، محمد محرم واشرف الخلايلة رابعا.
العقوبات: انذر الحكم حاتم عقل وأيمن الطريفي (ذات راس)، مؤيد غوانمة ومنذر رجا (الحسين اربد)
الملعب: ملعب الأمير فيصل بالكرك.
مثل ذات راس: محمد ابو خوصة، حاتم عقل (ديارا)، عثمان الخطيب، أحمد النعيمات، رامي جابر(هيثم صبح)، علاء الشلوح، حازم جودت، عمر الشلوح(هشام سمعان)، أيمن الطريفي، مروان الغول ووائل بن الأكحل.
مثل الحسين إربد: مصطفى أبو مسامح، منذر رجا، هيلدر، مؤيد غوانمة، أحمد جمال، جونيور، علاء وليد، أحمد الشقران( أحمد غازي)، أحمد الشقران، أحمد أبو كبير، محمد زينو وسمير رجا.
المنشية 2 الأهلي 0
لم ينتظر فريق الأهلي كثيرا حتى بدأ يفرض سيطرته الواضحة على منطقة منافسه المنشية، وتمكن من خلال الكرات المنوعة وتحديدا البينية القصيرة التي اعتمد عليها محمد الحسنات وعبيده سمارنة ويزن ثلجي ومحمد العلاونة من ضرب دفاعات المنشية من مختلف المحاور، وإن كانت منطقة العمق هي الأخطر التي أقلقت مدافعي المنشية عادل الهامي وعلاء محمود، حيث بدأت سلسلة الكرات تهدد مرمى الحارس محمد الشطناوي الذي تعرض لإنذار مبكر من خلال تسديدة الحاج مالك التي حادت عن القائم وعاد عبيدة سمارنة وأطلق صاروخية علت العارضة بقليل، وحول الشطناوي إلى ركنية لينطلق المنشية بهجمات مكثفة من خلال أطرافه أشرف المساعيد وخلدون خزامي وأشعلا فتيل الإثارة بعد أن سدد أشرف المساعيد كرة قوية من داخل منطقة الجزاء، تصدى لها فراس صالح ببراعة وأبعد الكرة بقبضة يده قبل أن تجتاز المرمى، ونجح الرباعي وعد الشقران وأحمد إدريس وعمر عبيدات وأشرف المساعيد في فرض إيقاعهم على أجواء المباراة، وتمكنوا من كشف دفاعات الأهلي في أكثر من موقف، لعل أخطره الكرة القوية التي أطلقها وعد الشقران من ركلة ثابتة بعيدة المدى أبعدها فراس صالح على دفعتين، وعاد أحمد إدريس وسدد كرة ثابتة من حدود المنطقة علت العارضة بقليل، فيما تألق الحارس فراس صالح في التصدي للكرة القوية التي سددها ديمبا، هذه الطلعات الهجومية المنظمة التي شنها لاعبو المنشية أوجدت مساحات واسعة في منطقة الأهلي ليضطرعبيده السمرية وماركوس لاعبا الوسط للعودة إلى الجبهة الدفاعية لمساندة سيف الدين سماري وزيد جابر الخط الخلفي للأهلي، ورغم السيطرة الواضحة للمنشية ومن كرة مرتدة للأهلي إنسل يزن ثلجي من ميسرة المنشية وعكس كرة داخل جزاء المنشية ارتقى لها الحاج مالك برأسه لتعلو العارضة، وعاد محمد العلاونة وأطلق كرة صاروخية حولها الشطناوي حارس المنشية لركنية لينتهى الشوط الأول بدون أهداف لكلا الفريقين.
هدفان ثمينان
إنطلق لاعبو الفريقين بقوة وسرعة مع بداية الحصة الثانية، بحثا عن ايجاد المساحات المناسبة التي تضعهم في مواجهات مع حارسي المرمى، ورغم النزعة الهجومية التي طغت على ألعاب الفريقين والفرص الضائعة التي تناوب على إهدارها لاعبي الفريقين، ظهر فريق الأهلي بعد أن أشرك احمد العيساوي عوضا عن محمد الحسنات وأصبح أفضل حالا من منافسه، بعد أن استغل قدرات لاعبيه في بناء الهجمات ومنها أتيحت أمام ماركوس فرصة عندما سدد كرة قوية جاءت بأحضان الحارس الشطناوي حارس المنشية، تبعه يزن ثلجي بكرة صاروخية علت العارضة بقليل وأشرك مدرب المنشية متعب الخلايلة عوضا عمر عبيدات لتعزيز قدرات القوة الهجومية، وفي غمرة انشغال لاعبي الأهلي بالتقدم للمناطق الهجومية، اعتمد لاعبو المنشية على الكرات المرتدة الطويلة، فسجل ديمبا هدف السبق للمنشية بالدقيقة 63 إثر دربكة أخطأ الحارس والمدافع في إبعاد الكرة، لتجد قدم المحترف ديمبا يسددها على يمين فراس صالح حارس الأهلي وأشرك الأهلي محمود مرضي عوضا عن عبيدة سمرية لزيادة القوة الهجومية، لكن بقيت السيطرة واضحة للاعبي المنشية بعد أن سيطروا على منطقة العمليات بعد تراجع واضح للاعبي الأهلي، حيث كان لاعبو المنشية الأفضل والأخطر وهدد مرمى فراس صالح بأكثر من كرة خطرة حتى الدقيقة 78 عندما إنسل أشرف المساعيد من الميمنة وعكس كرة دكها خلدون خزامي برأسه في شباك فراس صالح حارس الأهلي وأشرك مدرب المنشية معتز عبيدات عوضا عن المحترف ديمبا بينما أشرك مدرب الأهلي محمود شوكت عوضا عن سليم عبيد.
فريق الأهلي شعر بخطورة الموقف ومنافسه يصول ويجول في منطقة ألعابه وعمد إلى إرسال المناولات الطويلة التي أوصلت لاعبيه نحو منطقة الشباب، وفي ظل اندفاع لاعبي المنشية للبحث عن المنافذ المؤدية إلى مرمى فراس صالح، كان الأهلي يرتد بكرة سريعة فسدد محمود مرضي كرة ارتدت من أجساد المدافعين، ليعلن الحكم بعدها نهاية المباراة بفوز المنشية بهدفين بدون مقابل.
المباراة في سطور
النتيجة: المنشية 2 الأهلي 0
سجل للمنشية: ديمبا 63 وخلدون خزامي 78
الحكام: أدهم مخادمة وعبدالرحمن عقل وعمر عجاج ومالك أبو جودة.
الملعب: ستاد الأمير علي بالمفرق
مثل الأهلي: فراس صالح، سيف الدين السماري، زيد جابر، يزن دهشان، سليم عبيد (محمود شوكت)، عبيدة السمرية (محمود مرضي)، محمد الحسنات (أحمد العيساوي)، محمد العلاونة، ماركوس، يزن ثلجي، والحاج مالك.
مثل المنشية: محمد شطناوي، عادل الهامي، أحمد إدريس، وعد الشقران (أحمد ياسر)، علي ذيابات، عمر عبيدات (متعب الخلايلة)، سليمان عزام، أشرف المساعيد، خلدون خزامي، ديمبا (معتز عبيدات)، وعلاء محمود.

التعليق