مسؤولون أميركيون: النازحون من الموصل حتى الآن دون المتوقع

تم نشره في الاثنين 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 09:29 مـساءً
  • نازحون من الموصل -(أرشيفية)

واشنطن- اورد مسؤولون اميركيون الاثنين ان عدد النازحين جراء الهجوم على مدينة الموصل لاستعادتها من تنظيم داعش ما زال حتى الان دون المتوقع، لكنهم نبهوا الى ان هذا العدد يمكن ان يرتفع سريعا.

وقال مسؤول اميركي في اتصال هاتفي مع الصحافيين انه منذ بدء هجوم القوات العراقية قبل ثلاثة اسابيع، "غادر 33 الف شخص" منازلهم هربا من المعارك.

واضاف "هذا اقل من المتوقع، لكن القوات العراقية لم تصل حتى الان الى المناطق الاكثر اكتظاظا في المدينة".

وتحاصر المواجهات في الموصل، ثاني مدن العراق، مليون شخص على الاقل مع تعذر اعطاء ارقام محددة بعد مضي اكثر من عامين على سيطرة تنظيم داعش عليها.

ورصدت الامم المتحدة والحكومتان العراقية والاميركية والمنظمات غير الحكومية امكانات كبيرة لمساعدة النازحين.

وعلق مسؤول اميركي "قد يكون ذلك احد الردود الاكثر تحضيرا لازمة انسانية منذ وقت طويل".

واوضح انه منذ اسابيع عدة، تنقل نحو "خمسين شاحنة يوميا" مساعدات عاجلة الى منطقة الموصل لمواجهة تدفق النازحين.

وتستعد الوكالات الانسانية لنزوح 700 الف شخص.

واوضح المسؤولون الاميركيون ان ثمانين الف مكان باتت جاهزة في المخيمات، والمجموع قد يصبح 250 الفا منتصف كانون الاول/ديسمبر.

وتقول الوكالات الانسانية ان قسما من نازحي الموصل سيتوجهون الى اقرباء لهم ولن يكونوا في حاجة الى المخيمات.(أ ف ب) 

 

التعليق