مشهور حديثة.. اسم ارتبط بـ"الكرامة"

تم نشره في الأربعاء 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 12:06 صباحاً

قل عنه ما شئت وما تشاء، قل عنه بأنه صاحب موقف، أو صاحب إرادة سقفها السماء، أو عسكري من طراز خاص، أو قائد مغوار، أو مُقاتل هُمام، أو قائد معركة الكرامة، أو صائع نصرها، أو على الأقل صاحب الفضل مع رفاقه بالنصر فيها على العدو الإسرائيلي .. إنه رئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الأردنية الأسبق المرحوم بإذن الله عز وجل الفريق مشهور حديثة الجازي.
مشهور، استطاع بأحد أيام فصل الربيع بل بسويعات من ذلك النهار أن يسطر اسمه بالتاريخ كرجل وطني قل نظيره، يحب الأردن وطنه الأول وفلسطين وطنه الأول أيضاً، ويتمكن وزملاؤه من أفراد الجيش العربي والمقاومة الفلسطينية من القضاء على مقولة "الجيش الذي لا يُقهر"، أي جيش الاحتلال الإسرائيلي.
نعم سويعات من نهار يوم الـ21 من شهر آذار العام 1968، كانت كافية لحفر اسم مشهور حديثة في القلوب والعقول معاً، عندما وضع الضباط في الخطوط الأمامية والجنود من خلفهم، وهذا يحصل لأول مرة في الحروب، ذلك اليوم لن ينساه الأردنيون والعرب وقبلهم المحتلون الصهاينة.
فالمغوار، التي صادفت يوم الأحد الماضي الذكرى السنوية الخامسة عشرة لوفاته، استطاع ورفاقه بالسلاح ومن معهم من المقاومة الفلسطينية أن يسطروا أروع صور البطولة والفداء والتضحية، ويسجلوا أول انتصار عسكري عربي على جيش الاحتلال الإسرائيلي، بُعيد نحو تسعة أشهر على "النكسة"، أي حرب حزيران 1967، حيث استطاع جيش العدو وقتها وخلال ستة أيام من احتلال الضفة الغربية والجولان السوري وسيناء المصرية.
كل الأردنيين من شتى الأصول والمنابت، لا بل وحتى أشقاؤنا العرب، عندما تذكر أمامهم معركة الكرامة، يتذكرون مشهور حديثة .. كيف لا وهي فخر لنا جميعا أردنيين وعربا.
نتذكر في يوم وفاته كيف استطاع ورفاقه أن يوقفوا جبروت وتكبر وزير الحرب الإسرائيلي موشيه دايان، الذي احتل أراضي ثلاث دول عربية في ستة أيام، حيث كان يحلم باحتلال مرتفعات السلط، لولا بسالة مشهور وجنوده وما قدموه من تضحيات ودماء روت أرض كرامتنا. ولأول مرة في تاريخ الحروب الإسرائيلية العربية يطلب العدو وقف إطلاق النار، وما كان ليقدم على هذه الخطوة لولا ما تكبد من خسائر بشرية ومادية.
كلما تصادف ذكرى معركة الكرامة أو وفاة قائدها العسكري، نتذكر بأن تحرير الوطن المغتصب من أيدي الصهاينة المعتدين، قريب وفي متناول اليد.
نعم النصر قريب، عندما يوجد رجال كمشهور حديثة، فلا بد من الليل مهما طال أن بيزغ الفجر، ولا بد وإن طال الزمان أن تنجب الأردنيات أشاوس أصحاب قضية وإرادة حرة كأمثال القائد العسكري للكرامة ووصفي التل وهزاع المجالي وعلي خلقي الشرايري.
بذكرى وفاته الخامسة عشرة، نتذكر كلماته، التي شكلت "الكرامة" علامة فارقة في حياته وحياة الأردنيين والعرب، "نحن دعاة سلم، وديننا يدعو إلى السلم، ومنذ خمسين عاما ونحن في حالة حرب بدون نتيجة، لكن ذلك لا يعني التنازل عن حقوقنا. نريد أن يكون السلم مشرفا يعيد حقوقنا المسلوبة، وإسرائيل تريد السلم والأرض والاقتصاد معا، أنا لا اعتقد أن هذا السلم يخدم الأمة، واعتقد أنه أعطى إسرائيل ما لم تكن تحلم به طوال تاريخها، وهو الدخول إلى الأمة العربية لتوطيد أحلام إسرائيل الكبرى حتى ولو بالمعنى الاقتصادي والنفسي في المنطقة العربية".

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »"معركة الكرامة" (يوسف صافي)

    الأربعاء 9 تشرين الثاني / نوفمبر 2016.
    ان جازت الشهادة الحيّة تعليقا اضافة لما اسهبت ورغم شح الإمكانات المادية والعددية تبقى الإرادة هي صانعة النصر بعد الأخذ بالاسباب ولقد كان صاحب ارادة وجهتها المنية ولا الدنية؟؟؟ اعتمد على المعلومات الإستخبارية عن العدو وتحركاته ولوجا للمصدر بائع زيت ؟؟؟وعلى ضوء ذلك بنى خطة التجهيز والإعداد لا وبل من خلال خبرته العسكرية وحنكته غاص في غور استراتجية العدو ووضع الخطط لاوبل اجرى المناورات المشابهة والتي تم تعميمها على قيادة الفرقة وفروعها واهمها 1-اعتماد العدو على تدمير وسائط الإتصال مابين وحدات الجيش مما يضع المقاتلين في حلقة مظلمة من حيث تلقي المعلومات والتعليمات (العمليات) وقد طلب من قادة الوحدات واجب التبليغ الشخصي من اعلى الهرم الى مستوى السرية مع تحمل المسؤلية "؟؟؟2- اعتماد العدو على تدمير و او الإنزال على مراكز القيادة ولقد اجرى تمارين لكافة مراكز القيادات المكتبية (الدفاع عن النفس)3 - تم التنسيق مع المقاتلين الفلسطينين قبل بدء المعركة وتم اعلامهم مساء يوم توقع المعركة بعد ان اجتمع بقادة المديريات والكتائب التابعة للفرقة حيث كان التوقع 5 صباحا واو عصر ذلك اليوم ؟؟ولاننسى عملية التمويه التي جرت كما تحصين اماكن الاسلحة الثقيلة (المدفعية ) واستذكر كم من الطلعات الجوية لطيران العدو لتدمير مرابض المدفعية السادسة التي كان لها النصيب الأكبر في تدمير وإشغال اسلحة العدو وعديده ؟؟؟ ولم ينجح في اسكاتها او اصابة اي من العاملين عليها؟؟ولاننسى الجبهة الداخلية وتحركها للمساندة سواء من الداخل الأردني واو العمق العربي بعد سماعها لبطولات الجيش واستماتته في الدفاع عن ثرى الأردن وما الحقه من خسائر للعدو الغازي؟؟ رحم الله القائد الفذ مشهور حديثة وشهدائنا الأبرار؟؟ "وان تنصروا الله ينصركم ويثبت اقدامكم "