وفد "جائزة خليفة" يعرض شروطها بـ"مجمع اللغة" والجامعة الأردنية

تم نشره في الخميس 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 01:00 صباحاً
  • جانب من حفل التعريف بجائزة خليفة التربوية في الجامعة الأردنية أمس - (بترا)

عمان - بحث رئيس مجمع اللغة العربية الاردني الدكتور خالد الكركي والأمين العام الدكتور محمد السعودي مع وفد من جائزة خليفة التربوية الذي زار المجمع أمس أهمية اللغة العربية ودورها الحضاري في ترسيخ الهوية العربية، والتحديات التي تواجهها.
وعرض الكركي إنجازات مجمع اللغة العربية الأردني ودوره في تطوير اللغة والحفاظ عليها من خلال تحقيق التراث العربي الإسلامي ونشره، وحركة التأليف والترجمة والتعريب، وانطلاق دراسات لواقع اللغة في الجامعات، ووضع عشرات الألوف من المصطلحات في شتى ميادين المعرفة، مبشرا بانطلاقة قريبة لإذاعة اللغة العربية للمجمع.
وسلّم مندوب الجائزة درعاً تكريمية الكركي الذي بدوره قدّم درعاً تكريمية لمندوب الجائزة.
إلى ذلك زار الوفد الجامعة الأردنية والتقى رئيسها الدكتور عزمي محافظة الذي أكد الدور الرائد لجائزة خليفة التربوية التي تعد مبادرة إماراتية رائدة لتحفيز العاملين في التعليم على التميز وإطلاق المبادرات والمشاريع التي تنهض بمختلف عناصر العملية التعليمية.
وضم وفد الجائزة كلا من الأمين العام للجائزة أمل العفيفي، وعضو مجلس أمناء الجائزة محمد سالم الظاهري، وعضوي اللجنة التنفيذية الدكتور خالد العبري والدكتور محمد قنديل، ومنسق الجائزة في الأردن الدكتور عبدالرحيم الحنيطي.
وأوضحت العفيفي من خلال تعريفها بالجائزة وأهدافها، أنها تسعى إلى النهوض بالتعليم محلياً وإقليمياً ودولياً، والارتقاء بالعمل التربوي في دولة الإمارات العربية المتحدة ودول الوطن العربي من خلال تحفيز وتشجيع المتميزين والمبدعين من العاملين في المجال التعليمي التربوي، مشيرة إلى طرحها اثني عشر مجالاً على مستوى الدولة والوطن العربي. وفي سياق متصل عقد الوفد ندوة موسعة للتعريف بالجائزة ومجالاتها وشروط الترشح لها، حضرها عدد من نواب رئيس الجامعة، ورؤساء الجامعات الأردنية وجمع من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية.
ويذكر أن التقدم للمشاركة في الجائزة يكون من خلال الموقع الإلكتروني الذي خصصته الجائزة في الدورة الحالية، وأن آخر موعد لاستقبال ملفات الترشيح هو 19 من شهر كانون الثاني (يناير) المقبل.-(بترا)

التعليق