"راصد": خرق سرية التصويت عند انتخاب اللجان النيابية

تم نشره في الأربعاء 16 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 12:00 صباحاً

عمان-الغد- كشف برنامج مراقبة أداء المجالس المنتخبة "راصد" النقاب عن أن 9 % من النواب "لم ينضووا في عضوية أي لجنة نيابية دائمة"، فيما ترأست كتلة الوفاق الوطني النيابية 7 لجان، في حين لم تترأس كتلة الإصلاح أي لجنة.
وقال، في تقرير له امس؛ ان 68 نائبا جديدا انضموا لعضوية اللجان، وترأس 37 % من اللجان نائب جديد، وان برلمانية واحدة فازت برئاسة لجنة.
وأوصى "راصد"، في تقريره الذي انتقد فيه انتهاك سرية التصويت اثناء الاقتراع، بتضمين النظام الداخلي لمجلس النواب، نصوصاً تضمن عدم ممارسة أي اجراءات وممارسات تؤثر على التصويت، ونصوصاً عقابية، لمنتهكي سرية التصويت. 
وأورد "راصد" مجموعة ملاحظات رافقت تشكيل اللجان الدائمة؛ منها: "خرق سرية التصويت في أكثر من حالة، بحيث تجمع أكثر من نائب عند المعزل المخصص للتصويت، وتجمهر نواب لأكثر من مرة عند لجنة الفرز والاقتراع، وعزوف نواب عن التسجيل بمجموعة لجان دائمة".
كما شهدت مجموعة لجان؛ كثافة من النواب في التسجيل، بحيث أجريت انتخابات لتحديد أعضاء اللجان. وبين ان كتلة الوفاق ترأست 7 لجان دائمة، وحازت 21 % من البرلمانيات مناصب لجانية، وترأسن لجنة واحدة فقط، كما حاز 7 نواب جدد؛ منصب رئيس لجنة، و4 نواب حزبيين منصب رئيس لجنة. 
وأشار التقرير الى أن 6 اعضاء، شكلوا لجنة النظام والسلوك فقط، وان لجنة المراة تكونت من 8 برلمانيات فقط، ولم يبادر أي برلماني بالتسجيل فيها، وان 90 % من النواب، انخرطوا في عضوية اللجان الدائمة.
ولفت إلى أن 33 نائبا حزبيا انضووا في لجنة دائمة واحدة، بينهم 22 عضوا في لجنتين دائمتين، وشغل النواب الجدد 58 % من عضوية اللجان، بينما شغلت البرلماينات 18% من عضوية اللجان.
وأوضح ان كتل: الوفاق الأكثر تمثيلاً في اللجان بنسبة 21 %، تلتها "وطن" 17 %، والتجديد 16 %، والعدالة 13 %، والديمقراطية 12.6 %، والاصلاح  9 %، أما المستقلون فـ8 %.

التعليق