135 مليون دينار كلفة إعادة تأهيل طريق (الزرقاء - الأزرق - العمري)

تم نشره في الأحد 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 04:25 مـساءً
  • طريق الأزرق الحدود السعودية-(ارشيفية)

الزرقاء- قال مدير مديرية أشغال الزرقاء المهندس جميل مشاقبة ،ان نسبة الانجاز في مشروع تنفيذ واعادة تأهيل طريق الزرقاء-الأزرق-العمري الجزء الأول والذي تبلغ قيمته حوالي 5ر135 مليون دينار 65 بالمائة.

وبين خلال لقاء صحفي عن ابرز مشروعات الزرقاء وان هناك مشروع عطاء مركزي آخر بتأهيل طريق الزرقاء- الأزرق – العمري بحوالي 5ر128 مليون دينار، بنسبة انجاز 70 بالمائة، اذ انهما ممولان من البنك السعودي للتنمية.

وأشار الى مشروع خاص بتنفيذ طريق بيرين ( الجزء الثاني) بقيمة بلغت حوالي 8ر8 مليون دينار، الممول من الصندوق الكويتي للتنمية وان نسبة الانجاز فيه تبلغ 77 بالمائة، اضافة الى مشروع توسعة جسر وادي شومر السخنة/الزرقاء بلغت حوالي 8ر1 مليون دينار وهو ممول من الصندوق الكويتي للتنمية بنسبة انجاز 68 بالمائة.

وتبلغ نسبة الانجاز في المشروع الخاص بصيانة واعادة تأهيل شارع الملكة نور( شارع المصفاة) 38 بالمائة ،حيث ان قيمته تبلغ حوالي 6ر24 مليون دينار وهو ممول من الصندوق الكويتي للتنمية.

وقال ان هناك 304 كيلومترات من الطرق الرئيسية في الزرقاء، و152 كيلومترا طرق ثانوية ، و167 كيلومترا طرق قروية، اضافة الى طرق زراعية معبدة بطول 730 كيلومترا ، و40 كيلومترا طرق زراعية مفتوحة.

وأضاف ان هناك 12 غطاء منهل تم سرقتها خلال الشهر الماضي في الزرقاء ، فيما تم ضبط 21 سارقا يعمدون الى سرقة أسلاك الكهرباء(الكيبلات)التي تربط بين وحدات الانارة بطول 10 كيلومترات في شارع المية، وكانوا يقومون بسحب كوابل وحدات الانارة وهناك ستة آلاف عمود انارة بالزرقاء.

وتبلغ تكلفة العمود الواحد نحو 1000 دينار، بينما توجد 18 اشارة ضوئية تبلغ تكلفة صندوق جهاز التحكم الموجود داخل الاشارة الضوئية نحو ستة آلاف دينار، مشيرا الى ان العديد منها يتم العبث بها واتلافها بهدف سرقة الكيبلات أو قطع الحديد وبيعها بأسعار زهيدة، الأمر الذي يتسبب في خسائر باهظة تتحملها الحكومة.

وتابع، ان الزرقاء فيها 18 جسر مشاة، الا أنها لا تستخدم الا من قبل فئة قليلة من المواطنين، لافتا الى اتلاف الكثير من حديد الحماية على جنبات الطرق (الدرابزين) بسبب حوادث السير الناجمة عن عدم تقيد السائقين بقوانين السير والسرعة الزائدة .-(بترا)

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »كاميرات (esamrj)

    الأحد 20 تشرين الثاني / نوفمبر 2016.
    لماذا لا يتم تركيب كاميرات في معظم المناطق التي تتكرر فيها حوادث الاعتداء على المناهل وأسلاك الكهرباء وإشارات المرور كما يجب تعزيز مبدأ كل مواطن رجل أمن والبداية من المدارس والمعاهد والجامعات.