كيف تحول هاتفك الذكي إلى جهاز تصوير طيفي؟

تم نشره في الأحد 27 تشرين الثاني / نوفمبر 2016. 06:33 مـساءً
  • هاتف آيفون- (أرشيفية)

برلين- ابتكر فريق من الباحثين بمركز أبحاث (في تي تي) بفنلندا أول جهاز محمول للتصوير الطيفي في العالم، وذلك من خلال تحويل كاميرا هاتف "آيفون" إلى نوع جديد من أجهزة الاستشعار البصري.

ويمكن للتقنية الجديدة فتح الباب على مصراعيه أمام إدخال مزايا التصوير الطيفي في الأجهزة التي يستخدمها المستهلك العادي وبتكلفة منخفضة، ما يسمح باستخدام الهاتف المحمول لاختبار جودة الغذاء أو إجراء بعض الفحوصات الطبية.

وتستخدم كاميرات التصوير الطيفي، التي عادة ما تكون باهظة الثمن، في إجراء عمليات الاستشعار للأغراض الصناعية والبيئية والطبية وغيرها. كما تستخدم أيضاً في مجال الفحص الطبي وتحليل المواد الغذائية. وتقول الباحثة آنا ريسانين، التي ترأس فريق الدراسة في مركز الأبحاث الفنلندي، إن مزايا هذه التقنية الجديدة للمستهلك تظهر في مجال التطبيقات الصحية، مثل ابتكار هواتف محمولة يمكنها التحقق من وجود ورم سرطاني أو التأكد من صلاحية طعام ما، بالإضافة إلى التحقق من هوية المستخدم اعتماداً على البيانات الحيوية (البيومترية)"، حسبما أفاد الموقع الإلكتروني "ساينس ديلي" المعني بالأبحاث العلمية والتكنولوجيا.

وأضافت ريسانين أن "الأجهزة الذكية اليوم لديها قدرة كبيرة على معالجة بيانات الصور واستخدام تقنيات الحوسبة السحابية في التعامل مع بيانات التصوير الطيفي". ويهدف مركز (في تي تي) إلى التعاون مع شركات التكنولوجيا لإتاحة هذه التقنية الجديدة بشكل تجاري وطرح منتجات تعمل بتقنيات الاستشعار البصري في الأسواق. (د ب أ)

التعليق