إحباط تهريب كميات كبيرة من المخدرات عبر منافذ برية وجوية (صور)

تم نشره في الاثنين 5 كانون الأول / ديسمبر 2016. 09:01 صباحاً - آخر تعديل في الاثنين 5 كانون الأول / ديسمبر 2016. 09:11 صباحاً

عمان- الغد- أحبطت إدارة مكافحة المخدرات محاولات تهريب كميات كبيرة من الحبوب المخدرة عبر المنافذ البرية والجوية في ثلاث قضايا منفصلة.

وحول التفاصيل، قالت إدارة الإعلام الأمني في مديرية الأمن العام في بيان تلقت "الغد" نسخة منه، إنه في أولى تلك القضايا، تابع العاملون في إدارة مكافحة المخدرات معلومات حول قيام مجهولين بتجهيز كميات كبيرة من الحبوب المخدرة تمهيدا لتهريبها خارج البلاد عبر إحدى المعابر الحدودية، وتمكنوا من تحديد المشتبه به وطريقة التهريب بواسطة إحدى مركبات الشحن والتي جرى إيقافها داخل المعبر الحدودي في الوقت المحدد للتهريب، وبتفتيشها عثر بداخلها على نصف مليون حبة مخدرة أخفيت داخل مخابئ سرية أعدت لتلك الغاية في جسم المركبة، وألقي القبض على المتورط في تلك القضية وما يزال التحقيق جار.

وفي قضية أخرى، أكدت إدارة الاعلام الأمني أن فريقا خاصا من إدارة مكافحة المخدرات تولى متابعة معلومات حول نية عدد من الأشخاص الإعداد لتهريب كمية من الحبوب المخدرة عبر أحد المعابر الحدودية، حيث تمكن الفريق من تحديد المشتبه بهما وهما شخصان من جنسية عربية وموعد التهريب وطريقته بواسطة مركبتي شحن، وجرى إيقاف المركبتين أثناء محاولتهما اجتياز الحدود وألقي القبض على المشتبهين وبتفتيش المركبتين عثر على ما مجموعه 96 ألف حبة مخدرة أخفيت بمخابئ سرية في جسم إحداها، واعترف المقبوض عليهما بالتخطيط لتهريب تلك الكمية بالاشتراك، وأحيلت القضية للقضاء.

وفي مطار الملكة علياء الدولي، قام العاملون في إدارة مكافحة المخدرات باستيقاف 3 أشخاص من جنسية عربية بعد الاشتباه بهم اثناء محاولتهم مغادرة البلاد، وجرى تفتيشهم وما يحملون من حقائب وامتعه، ليعثر بداخل 3 حقائب كانت بحوزتهم على 110 آلاف حبة مخدرة اخفيت داخل أكياس هدايا، وجرى توديع المقبوض عليهم للقضاء بعد انتهاء التحقيق معهم.










التعليق