لافروف: روسيا وتركيا وإيران ستصيغ اتفاقا بين دمشق والمعارضة

تم نشره في الثلاثاء 27 كانون الأول / ديسمبر 2016. 01:01 مـساءً - آخر تعديل في الثلاثاء 27 كانون الأول / ديسمبر 2016. 01:02 مـساءً
  • وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف

موسكو- أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو وأنقرة وطهران تساهم في صياغة اتفاق سلام بين الحكومة السورية والمعارضة، مشير إلى أن هناك مفاوضات جارية بشأن عقد مثل هذا الاتفاق.

وفي تصريحات لوكالة "انترفاكس"، اليوم الثلاثاء، أعاد لافروف إلى الأذهان أن اللقاء الأخير لوزراء خارجية روسيا وتركيا وإيران في موسكو، شهد إصدار بيان مشترك أكدت فيه الدول الثلاث، استعدادها للمساهمة في صياغة اتفاق مستقبلي بين الحكومة السورية والمعارضة، ولعب دور الضامنين لدى تنفيذ هذا الاتفاق.

وردا على سؤال حول الصيغ المحتملة لنظام الدولة السورية بعد التسوية، أكد الوزير الروسي أن هذه المسألة والمسائل الأخرى المتعلقة بملف التسوية، لا يمكن أن يحلها أحد إلا السوريين أنفسهم في إطار حوار وطني شامل.

وبشأن مستقبل العلاقات الروسية الأميركية، أكد لافروف أن موسكو تأمل في إطلاق حوار براغماتي مع الإدارة الأميركية الجديدة، التي ستتسلم مقاليد السلطة الشهر المقبل، لتسوية أزمتي سورية وأوكرانيا.-(روسيا اليوم)

التعليق