المغرب يدخل عالم المصارف الإسلامية

تم نشره في الأحد 8 كانون الثاني / يناير 2017. 12:00 صباحاً

الرباط-الغد- دخل المغرب عالم الصيرفة الإسلامية لأول مرة، بعد إعلان البنك المركزي الترخيص لخمسة مصارف إسلامية للعمل طبقا لنظام "البنوك التشاركية"، وبالمشاركة بين مصارف محلية وأخرى أجنبية، وهو الحدث الذي ترقبه المغاربة بشغف منذ ثلاثة أعوام، انتظاراً لخدمات بنكية جديدة تلبي احتياجاتهم.
وأظهرت بيانات حديثة أن
97 % من المغاربة مهتمون بالتمويل الإسلامي، و9 % منهم لا يفتحون حسابات بنكية لاعتبارات دينية، و31 % ينوون الانتقال من النظام البنكي التقليدي إلى التمويل الإسلامي، حسب دراسة لمؤسسة الاستشارات المالية الإسلامية وخدمات الضمان (مستقلة)، نهاية العام الماضي.
وحسب بيان سابق لمصرف المغرب المركزي، تم الترخيص لخمسة مصارف تشاركية هي: القرض العقاري والسياحي المغربي بالشراكة مع بنك قطر الدولي الإسلامي، المغربي للتجارة الخارجية والمجموعة السعودية/البحرينية دلة البركة، الشعبي المغربي مع الشركة السعودية المتخصصة في التمويل العقاري "غايدنس"، القرض الفلاحي للمغرب بالتحالف مع المؤسسة الإسلامية لتنمية القطاع الخاص التابعة للبنك الإسلامي للتنمية، التجاري وفا بنك، ما يزال يجري مفاوضات من أجل الدخول في شراكة مع مؤسسة أخرى.

التعليق