الكاميروني ماتيب يستطيع استئناف اللعب مع ليفربول

تم نشره في السبت 21 كانون الثاني / يناير 2017. 02:03 مـساءً - آخر تعديل في السبت 21 كانون الثاني / يناير 2017. 02:50 مـساءً
  • مدافع ليفربول جويل ماتيب

مدن - حصل جويل ماتيب مدافع ليفربول أخيرا على الضوء الأخضر من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) لاستئناف اللعب مع النادي المنافس في الدوري الإنجليزي الممتاز بعدما رفض تمثيل الكاميرون في كأس الأمم الأفريقية.
ووجهت الدعوة إلى ماتيب للانضمام لتشكيلة الكاميرون رغم اعتزاله اللعب الدولي في 2015 ولم يؤكد الاتحاد الكاميروني لكرة القدم ما إذا كان بوسعه اللعب مع ناديه أثناء اقامة النهائيات في الجابون.
وتنص لوائح الفيفا على أن اللاعب الذي يرفض تلبية دعوة للانضمام لمنتخب بلاده لا يمكن أن يلعب مع ناديه.
لكن ليفربول قال في بيان  إن كل الاتهامات الموجهة للنادي واللاعب أسقطها الفيفاوأضاف ليفربول في موقعه على الانترنت "بعد حكم الفيفا.. يعتبر النادي الان اللاعب متاحا".
وأبلغ يورجن كلوب مدرب ليفربول الصحفيين في وقت سابق :"الأمر صعب لأنه لا يوجد الكثير من الوقت للتدريب".
وطلب ليفربول المشورة حول أحقية ماتيب في اللعب بعدما قدم الاتحاد الكاميروني لكرة القدم شكوى ضده إلى الفيفا.
واستبعده ليفربول من التشكيلة التي تعادلت 1-1 مع مانشستر يونايتد يوم الأحد الماضي مع سعي النادي للحصول على توضيح من الفيفا حول موقفه كما غاب عن الفوز 1-0 على بليموث أرجايل في مباراة اعادة بالدور الثالث لكأس الاتحاد الإنجليزي يوم الأربعاء.
ولم تطلب الكاميرون من الفيفا منع ماتيب من اللعب مع ليفربول لكنها لم تسمح له في المقابل بالمشاركة لأن هذا قد يسبب غضبا في البلاد في ظل رفض ثمانية لاعبين خوض النهائيات القارية.
ويستطيع ليفربول تقليص الفارق مع تشيلسي المتصدر إلى أربع نقاط إذا فاز على سوانزي سيتي متذيل الترتيب اليوم السبت.
ويأمل كلوب أن يكون المدافع ناثانيل كلاين ولاعب الوسط جوردان هندرسون لائقين للعب.
وغاب كلاين عن اخر مباراتين بسبب إصابة في الضلوع بينما لم يشارك هندرسون ضد بليموث في الكأس كاجراء احترازي بعد تعافيه من إصابة في كعب القدم. -(رويترز)


التعليق