وعود تنهي اعتصام موظفين في "اليرموك"

تم نشره في الاثنين 13 شباط / فبراير 2017. 12:00 صباحاً
  • جانب من اعتصام سابق أمام مبنى رئاسة جامعة اليرموك -(الغد / أرشيفية)

أحمد التميمي

إربد - انهت وعود اعتصام العشرات من موظفي جامعة اليرموك والذين كانوا ينفذونه صباح امس امام رئاسة الجامعة للمطالبة باحتساب نهاية مكافاة الخدمة اسوة بزملائهم في الجامعة.
وجاء إنهاء الاعتصام الذي استمر أقل من ربع ساعة بعد قيام نائب رئيس الجامعة لشؤون المراكز وضبط الجودة الدكتور يوسف ابو العدوس بلقاء المعتصمين، مؤكدا لهم انه سيصار الى ايصال مطالبهم الى رئيس الجامعة فور عودته من السفر.
وتتلخص مطالب المعتصمين (الفنيين والإداريين) باحتساب خدمتهم التي قضوها على هذا النظام ضمن مكافأة نهاية الخدمة بعد تحويلهم لنظام الراتب المقطوع، حيث وصلت خدمتهم لسنوات عديدة (5، 10، 15، 20) سنة.
وأشار المعتصمين ان عدد الموظفين الذين لم ينطبق عليهم احتساب نهاية مكافاة الخدمة تجاوز الـ500 موظف، لافتين الى ان الموظف بعد انتهاء خدمته يقوم برفع دعاوى في المحاكم للمطالبة بحقوقه وخصوصا أن بعضهم مضى على تحويله للراتب المقطوع اكثر من 15 سنة.
وأشاروا الى ان رئاسة الجامعة وعدت اكثر من مرة بدراسة مطلبهم العادل اكثر من مرة، الا انه ولغاية الآن لم يتم اتخاذ اي قرار من اجل انصاف الموظفين اسوة بزملائهم في الجامعة الذين يتقاضون مكافاة نهاية الخدمة بعد تقاعدهم من الجامعة.
ودعوا رئاسة الجامعة إلى احتساب جميع السنوات التي امضوها ضمن نظام المياومة أسوة بجامعة العلوم والتكنولوجيا، مشيرين إلى أن هناك موظفين قاموا برفع قضايا في المحكم بعد الانتهاء من خدمتهم في الجامعة للمطالبة باحتساب جميع السنوات الماضية لتكون ضمن المكافأة، وحكمت المحكمة لصالحهم.
وتحتسب نهاية مكافأة الخدمة للموظف الذي يعمل على نظام الراتب المقطوع، حيث يتم صرف راتب شهر عن كل سنة في الـ5 السنوات الأولى، وراتب شهر ونصف بعد الـ5 السنوات الأخرى عن كل سنة، وراتب شهرين ما بعد 10 سنوات، وراتب 3 أشهر عن كل سنة ما بعد الـ15 سنة.
وأكد العدوس ان رئيس الجامعة بصورة المطالب التي كان الموظفين تقدموا بها في وقت سابق، مؤكدا ان الجامعة ستقوم بدراسة مطالبهم.
وينص قانون العمل والعمال الأردني على تقديم عامل المياومة استقالته لمدة شهرين بعد مضي 5 سنوات من عمله داخل المؤسسة، على أن تقوم المؤسسة بإعادة النظر بتعيينه في الجامعة من عدمه بناء على تقارير مديره المباشر.
بدوره، أكد الناطق الإعلامي باسم الجامعة يوسف طبيشات ان قرار احتساب نهاية مكافاة الخدمة للموظفين بحاجة الى تعديل نظام الجامعة، بعد ان كان الموظفين يخضعون لقانون العمل والعمال، وبعد ان تم تحويلهم لنظام الراتب المقطوع تحولوا على نظام الجامعة وهذا القرار بحاجة إلى قرار من مجلس الامناء.
وكان رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور عمر الجراح قرر مؤخرا ضم خدمة الموظفين بالعقود والأجور اليومية إلى خدمتهم، لغايات احتساب مكافأة نهاية الخدمة والادخار بعد تصنيفهم.
وقال الدكتور الجراح إن هذا القرار جاء حرصا من الجامعة وقناعتها بعدالة مطالب الموظفين المتعلقة بضم خدمتهم خلال السنوات السابقة بالعقود والأجور اليومية الى خدمتهم، ولتحفيزهم لبذل مزيد من الجد والعطاء للمحافظة على الجامعة بأن تبقى جوهرة الجامعات الأردنية كما أرادها جلالة المغفور له الملك الحسين بن طلال المعظم.

التعليق