عقب انتخابه رئيسا جديدا لألمانيا.. شاتينماير يوجه شكره لزوجته

تم نشره في الاثنين 13 شباط / فبراير 2017. 06:10 مـساءً
  • الرئيس الألماني فرانك شاتينماير وزوجته- (أرشيفية)

برلين- بعد انتخابه رئيساً لجمهورية ألمانيا الاتحادية، وجه وزير الخارجية السابق فرانك فالتر شاتينماير شكراً من نوع خاص لزوجته "إلكه". فقد كتب شتاينماير، البالغ من العمر 61 عاماً، على صفحته الرسمية في موقع "فيسبوك" رسالة إلى زوجته إلكه بودنبيندر حرّكت مشاعر الكثيرين، ما عبر عنه أكثر من 25 ألف "إعجاب" بالصورة وحوالي 1400 "مشاركة" لها في الموقع. كتب الرئيس الألماني الجديد يقول:

"عزيزتي إلكه. أريد أن أوجه لك الشكر الجزيل لأنك ستقومين بهذا الدور معي. هذا ليس أمراً مسلماً به. لم أكن قادراً على القيام بذلك دونك ولم أكن أرد القيام به دونك".

لكن لم يغب عن أذهان بعض الألمان أن هذه الطريقة الخاصة في شكر "المرأة التي تقف وراء كل رجل عظيم" ليست من ابتداع شتاينماير، بل سبقه في ذلك الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، والذي كتب رسالة مماثلة لزوجته ميشيل في عيد ميلادها، والذي حلّ قبل أربعة أيام من تولي خلفه دونالد ترامب المنصب في الحادي والعشرين من يناير/ كانون الثاني.

فقد كتب أوباما في تغريدة على موقع "تويتر" مخاطباً زوجته: "إلى الفتاة المنحدرة من الحي الجنوبي (في مدينتها شيكاغو) والتي تقلدت دوراً لم تطلبه ولكنها جعلته ملكها: عيد ميلاد سعيد يا ميشيل. أحبك".

يشار إلى أن فرانك فالتر شتاينماير وزوجته إلكه متزوجان منذ 22 عاماً. وفي عام 2010 قرر شتاينماير ترك العمل السياسي والتفرغ لرعاية زوجته بعد إصابتها بمرض خطير، وقام بالتبرع بإحدى كليتيه لها.

التعليق