الأهلى يتخطى البقعة في الجولة 20 من دوري المناصير للمحترفين

الجزيرة يعبر الرمثا ويسترد الصدارة والوحدات يهدر الفرصة بتعادله مع ذات راس

تم نشره في السبت 22 نيسان / أبريل 2017. 11:00 مـساءً
  • لاعب الوحدات رجائي عايد (يسار) يمرر الكرة بباطن القدم بمشاركة لاعب ذات راس عبدالله مسلم أمس-(تصوير جهاد النجار)
  • مدافع الجزيرة زيد جابر يبعد الكرة برأسه ولاعب االرمثا أحمد سمير يتابع المشهد أمس-(من المصدر)

خالد الخطاطبة ويحيى قطيشات وابراهيم أبو نواس

عمان-الكرك- استرد فريق الجزيرة يوم أمس صدارة دوري المناصير للمحترفين، وذلك بعد تغلبه على ضيفه الرمثا 1-0 في المباراة التي اقيمت بينهما على ملعب الملك عبدالله الثاني بالقويسمة، في ختام الجولة 20 من دوري المناصير للمحترفين، ليقفز الجزيرة للصدارة برصيد 40 نقطة وبفارق  الأهدف عن الفيصلي الذي يتساوى معه بنفس الرصيد، في حين تجمد رصيد الرمثا عند النقطة 30.
وفي الوقت ذاته كان الوحدات يهدر فرصة الانفراد بالقمة بعد أن عجز عن عبور محطة ذات راس فتعادل معه 0-0، في المواجهة التي جرت على ملعب الكرك، فأحتل الوحدات المركز الثالث برصيد 38 نقطة ورفع ذات راس رصيده إلى 16 نقطة ووقف بالمركز قبل الأخير.
وباغت الأهلي نظيره البقعة بهدف مبكر سجله عند الثانية 17 من المباراة التي شهدها ستاد عمان، فتقم الأهلي خطوة مهمة بعد أن رفع رصيده إلى 23 نقطة مقابل 16 نقطة للبقعة.
الجزيرة 1 الرمثا 0
لم يتأخر لاعبو الفريقين في اظهار النوايا الهجومية مبكرا، واشتعل فتيل المنافسة على ارض الميدان ليتناغم حرارة الجو العالية، وغابت فترة جس النبض من خلال الهجمات السريعة، فسدد فهد اليوسف كرة من ركنية ردها الحارس عبدالله الزعبي في الوقت المناسب، ومعاد اليوسف لينطلق من الميسرة ويقدم كرة للمندفع محمد طنوس سددها قوية بجوار المرمى، ليرد علي خويلة عبر انطلاقة من ميمنة الجزيرة ويرسل كرة جانبية نحو سي الشيخ لعبها بجانب القائم.
ومن مرور الوقت بدأ لاعبو " الأحمر"  من فرض سيطرتهم على منطقة العمليات من خلال تحركات عصام مبيضين ونور الدين الروابدة ومحمد طنوس في منطقة العمليات وتحركات ايجابية من عمر مناصرة وفهد اليوسف في الميسرة وفراس شلباية في الميمنة عبر الكرات القصيرة والطويلة والتركيز على الاطراف بحثا عن ايجاد ثغرات في دفاعات  الرمثا تسمح " للمتربص" مارديك مارديكيان بمواجهة مرمى الزعبي، ومن احدى الكرة الطويلة التي ضربت ثنائي دفاع الرمثا عامر علي وماركو انفرد مارديك مارديكيان بالحارس في حوار ثنائي لكن الزعبي تألق في انقاذ الموقف وامسك الكرة، ليشعر ابراهيم الخطيب وأحمد سمير وموسى الزعبي وصهيب ذيابات بالحرج  وبدأوا بنقل الكرات القصيرة مع استغلال انطلاقات سليمان السلمان وعلي خويلة لكن الاداء الجماعي للرمثا ظل بعيدا عن مستواه، فاستمرت الخطورة من لاعبي الجزيرة ومن كافة المحاورة خصوصا التسديدات البعيدة ليرسل مهند خير كرة قوية ارتدت من يد عامر علي احتسبها الحكام ركلة جزاء انبرى لها السوري مارديك مارديكيان مسجل الهدف الاول د41، وكاد الجزيرة ان يضاعف النتيجة لكن تماسك دفاع الرمثا والحارس اوقفا الطموح الاحمر لينتهي الشوط الأول بتقدم الجزيرة 1-0 .
تحسن رمثاوي دون جدوى
استهل الرمثا مجريات الحصة الثانية بدفع بعمار أبو عليقة بديلا للبرازيلي جيفرسون الذي لم يقدم شيئا، وحسان الزحراوي مكان سي الشيخ، ومحمود الحوراني بديلا عن ابراهيم الخطب، وعاد المشهد الثنائي بين مارديك مارديكيان والحارس عبدالله الزعبي مرة اخرى بعد ارتبك من دفاع الرمثا لكن الزعبي اثبت حضوره وحرم الجزيرة من تسجيل الهدف الثاني، وظلت الغزوات الحمراء صوب مرمى الزعبي حاضرة من مختلف المحاور، وبرز أحمد سمير في قيادة الهجمات الرمثاوية ليرسل الزحراوي كرة عرضية استقبلها الحوراني برأسه علت العارضة، واطلق البديل صالح الجوهري قذيفة لاهبة ابعدها الزعبي للركنية، نفذها على راس مارديك خارج المرمى، وزادت الاثارة والندية والمحاولات الهجومية من الفريقين وسط انفتاح واضح في منطقة المناورة، وعاد الرمثا لمحاولات الاختراق خصوصا من ميسرة الجزيرة ورفع الكرات العرضية اضافة لتسديدة البعيدة لم تأثر على الدفاع الذي قاده عامر ابو هضيب وزيد جابر، وتراجع الجزيرة في الدقائق الاخيرة  للمواقع الخلفية معتمدا على الهجمات المرتدة لوقف المد الرمثاوي والمحافظة على الهدف الغالي، ليرد الزعبي كرة الجوهري الجانبية، لينتهي اللقاء بفوز ثمين
 للجزيرة 1-0.
المباراة في سطور
 النتيجة: الجزيرة 1 الرمثا 0
الاهداف: سجل للجزيرة مارديك مارديكيان من ركلة جزاء د41،
الملعب: الملك عبدالله القويسمة
 الحكام: أحمد فيصل، يوسف ادريس، عبد الرحمن عقل، ومالك ابو جودة.
العقوبات: انذر أحمد سمير من الجزيرة، وسي الشيخ من الرمثا.
مثل الجزيرة: أحمد عبد الستار، زيد جابر، مهند خيرالله، فراس شلباية،  عمر مناصر، عامر ابو هضيب، محمد طنوس، عصام مبيضين( صالح الجوهري)، نور الدين الروابدة، مارديك مارديكيان( عبدالله العطار)، فهد اليوسف.
مثل الرمثا :عبدالله الزعبي، سليمان السلمان، ماركو، علي خويلة، عامر علي( حسان الزحراوي) ، صهيب الذيابات، ابراهيم الخب( محمود الحوراني)، موسى الزعبي، سي الشيخ، احمد سمير، جيفرسون( عمار أبو عليقة).
الوحدات 0 ذات راس 0
ظن الجميع أن البداية "اللاهبة" من فريق الوحدات مع انطلاقة، بكرة انسل منها منذر ابو عمارة ومرر كرة عرضية ابعدها الخطيب قبل تدخل توريس؛ بمثابة مباراة ستكون قوية ومثيرة بين الفريقين، بيد أن وضع الفريقين جاء في البداية بطيئا، وسط "ضياع" الكرات هنا وهناك، وفرضت اجواء الرياح الشديدة ودرجة الحرارة العالية مساحات اضافية لمزيد من تباعد بين خطوط الفريقين.
الوحدات كان الأفضل نسبيا من خلال انسجام جهود لاعبي الارتكاز احمد الياس ورجائي عايد، فيما حاول بهاء فيصل تفعيل ميسرة الفريق بإنضمام محمد الدميري، فيما كانت الميمنة تائهة تماما رغم اسناد ادهم القريشي لمنذر ابو عمارة الذي بقي بدون فاعلية، ورغم محاولات حسن عبدالفتاح في ضبط الايقاع ومحاولات تزويد ترويس بالكرات، ألا ان دفاعات ذات راس مالك الشلوح وعثمان الخطيب وعبدالله مسلم وعلاء الشلوح بقيت كل محاولات فردية من توريس تحت المراقبة، فلجأ حسن عبدالفتاح للتسديد بكرة مرت بعيدة عن مرمى ابو خوصة.
رد ذات رأس كان يأتي على استحياء، او من خلال الكرات المرتدة التي بقيت تحت سيطرة سبستيان وطارق خطاب، ولم يختبر حارس الوحدات عامر شفيع سوى بكرة عرضية مررها عبدالله مسلم تدخل شفيع للسيطرة عليها في الوقت المناسب، كما جاء تدخل ابو خوصة بالتوقيت المناسب بالتصدي لعرضية الدميري قبل وصول الكرة لتوريس، لتنتهي احداث الشوط الاول بالتعادل السلبي.
بدون نهايات
اندفع الوحدات مطلع الحصة الثانية صوب المواقع الامامية بغية حسم النتيجة، فتراجع كل لاعبي ذات راس للمواقع الدفاعية، فمرر القريشي كرة عرضية ابعدها ابو خوصة بقبضة يديه، فيما ذهبت تسديدية ابو عمارة بجوار القائم، وتألق ابو خوصة في التصدي لصاروخية بهاء فيصل ارتدت امام توريس لعبها (دبل كيك) بعيدة عن المرمى، رد يوسف المصري بكرة بعيدة عن مرمى شفيع، ومرر السالم كرة بينية لعادل الذي سدد كرة قوية بعيدة عن مرمى شفيع، وذهبت تسديدة احمد الياس من كرة ابو عمارة فوق المرمى، ليدفع مدرب الوحدات بالبديل ليث البشتاوي عوضا عن توريس، وكاد البشتاوي ان يتقدم للوحدات، عندما قام رجائي عايد بمجهود كبير ومرر كرة انيقة للبشتاوي الذي سددها ارتدت من ابو خوصة، ليدفع مدرب ذات راس بالبديل هشام كنعان عوضا عن اللاعب المصري، ليزج مدرب الوحدات بالعائد من الاصابة عبدالله ذيب عوضا عن احمد الياس، وذهبت رأسية بهاء بجوار القائم، والى ذات المصير ذهبت رأسية عبدالفتاح بعد عرضية ابو عمارة، وابعد الخطيب تصويبة بهاء لركنية، ليضع الوحدات منافسه داخل منطقة الصندوق، دون نهايات للوحدات، ليزج مدرب ذات راس بعلاء موافي عوضا عن السالم، ويسدد أبو عمارة كرة قوية من خارج الصندوق في احضان أبو خوصة، ليخرج الشلوح عرضية ابو عمارة في الوقت المناسب، لتمضي الدقائق دون تعديل، وكاد العتيبي ان يحقق هدفا قاتلا لذات راس لولا براعة شفيع، لتنتهي المباراة بالتعادل السلبي.
المباراة في سطور
النتيجة: ذات راس 0 الوحدات 0
الملعب: ستاد الامير فيصل في الكرك.
الحكام: محمد عرفة، فيصل شويعر، ايمن عبيدات وطارق الدردور
العقوبات: انذار لكل من فرانشسكو توريس (الوحدات)، وعبدالعزيز سريوة وعمر الشلوح وعلاء المرافي (ذات راس)
مثل ذات راس: محمد ابو خوصة، مالك الشلوح، عثمان الخطيب، عبدالله مسلم، علاء الشلوح، حازم جودت، عبدالعزيز سريوة (محمد العتيبي)، عمر الشلوح، عادل ادهم، يوسف المصري (هشام كنعان) وسامر السالم (علاء المرافي).
مثل الوحدات: عامر شفيع، طارق خطاب، سبستيان، ادهم القريشي، محمد الضميري، احمد الياس (عبدالله ذيب)، رجائي عايد، بهاء فيصل، منذر ابو عمارة، حسن عبدالفتاح وترويس (ليث البشتاوي).   
الأهلي 1 البقعة 0
لم ينتظر الأهلي أكثر من 17 ثانية، حتى نجح في تسجيل الهدف الأول عبر لاعبه الحاج مالك، الذي استثمر كرة طويلة كشفت عن خلل في الدفاع بالتنسيق مع الحارس ليخطف السنغالي الكرة ويضعها في المرمى، في هدف فاجأ البقعة الذي حاول الرد سريعا عبر كرة ريميه التي حولها محمد خاطر إلى ركنية.
الأهلي اعتمد على تواجد لاعبيه يزن دهشان واحمد العيساوي ومحمد العلاونة وعبيده السمرية في الوسط، سعيا للسيطرة على منطقة المناورة، ومحاولة امداد ثنائي الهجوم الحاج مالك وماركوس بالكرات التي ذهب اغلبها لدفاعات البقعة، التي تكونت من حمدي المصري وعبدالرحمن بدوان ومحمد ابو حشيش وعلي منصور.
البقعة اعتمد بشكل رئيسي على انطلاقات دعابس والعملة في الميمنة ووسط الميدان، بمساعدة عمار ابو عواد ونبيل ابو علي في سبيل ايصال الكرات لريميه وعدنان سليمان، والاخيران عانيا من رقابة دنس واحمد زغير، فيما حاول الظهيرين سليم عبيد والسلو تنفيذ بعض المهام الهجومية.
ومع مرور الوقت اصبح البقعة أكثر جراءة في التقدم صوب مرمى خاطر، ولكن دون نهايات خطيرة بعدما صمد الدفاع امام تلك الهجمات، الامر الذي سمح لوسط الاهلي بتنشيط قدراته الهجومية التي ايضا ظلت بعيدة عن مرمى رشيد.
ولجأ البقعة للتسديد من بعيد من ركلة حرة مباشرة سددها علي منصور علت العارضة بقليل، ليتواصل بعدها اللقاء بدون اثارة أو فرص خطيرة بعدما انحسر اغلب اللعب في وسط الميدان في ظل غياب الحلول القادرة على ايصال المهاجمين للمرميين، لينتهي الشوط الاول بتقدم الاهلي بنتيجة 1-0.
لا جديد
عزز البقعة مع انطلاقة الشوط الثاني قدراته الهجومية باشراك معاذ محمود مكان المحترف ريميه، بحثا عن التعديل، ونجح معاذ في تشكيل حالة من القلق لدفاعات الاهلي، في ظل مشاكساته الدائمة، مع التأكيد على افضلية في البقعة بداية الشوط بعدما حاول شن الهجمات من مختلف المحاور التي كان اغلبها مغلقا اما مرمى خاطر، ما ابقى مرمى الاهلي بعيدا عن الخطر الحقيقي.
الاهلي الذي تراجع بشكل ملحوظ، لم يصل لمرمى البقعة الا بتسديدتين بعيدتين من قبل العيساوي ودون خطورة تذكر، ما دفع مدرب الاهلي جمال محمود باشراك يزن ثلجي مكان محمد العلاونة لتفعيل الجانب الهجومي رد عليه البقعة باشراك يوسف ابو عواد مكان نبيل ابو علي، وعاد الاهلي واشرك محمود مرضي مكان العيساوي.
مع مرور الوقت تحسن الاداء الهجومي للأهلي الذي وصل إلى مرمى رشيد في كرتين متتاليتين، الاولى عندما هيأ المدافع الكرة بالخطأ امام دهشان الذي سددها بجانب المرمى، تبعه الحاج مالك براسيه من ركنية مرت قريبة من المرمى، رد عليه البقعة بتسديدة قوية وبعيدة من عمار ابو عواد مرت فوق المرمى.
وشهدت الربع ساعة الاخيرة من المباراة ارتفاعا في المستوى الفني والهجمات المتبادلة من قبل الفريقين، ونجح ثلجي في تفعيل الجاب الهجومي للاهلي بتحركاته وتمريراته التي ارهقت دفاعات البقعة الذي اجرى تبديلا هجوميا اخيرا باشراك لؤي عدوس مكان ابو حشيش ، ولاحت فرصة لمرضي الذي رواغ الدفاعات وسدد كرة امسكها رشيد عبدالله رد عليه البقعة بركلة بعدة كرات عرضية شكلت خطورة حقيقة على مرمى خاطر، ليلجأ الاهلي لتعزيز الدفاعات باشراك محمد عاصي مكان دهشان إلا أن ذلك لم يمنع لؤي من تسديد كرة تالق خاطر في ابعادها.
وقبل أن يطلق الحكم صافرة النهاية ردت عارضة الأهلي كرة عدنان عدوس.
المباراة في سطور
النتيجة: الأهلي 1 البقعة 0
الاهداف: سجل للأهلي الحاج مالك ث.17
الحكام: أحمد يعقوب وومحمود ظاهر وابراهيم العموش و ابراهيم سمارة.
العقوبات: انذر محمد العملة ووسام دعابس وطرد علي منصور (البقعة) ومحمد علاونة ويزن دهشان (الاهلي)
مثل الفريقين
البقعة : رشيد عبدالله، حمدي المصري، عبدالرحمن بدوان، علي منصور، محمد العملة، محمد ابو حشيش (لؤي سليمان عدوس)، وسام دعابس، عدنان سليمان عدوس، عمار ابو عواد، ريميه (معاذ محمود)، نبيل ابو علي (يوسف ابو عواد).
الاهلي: محمد خاطر، محمد نافز، دينيس، سليم عبيد،احمد الزغير، عبيدية السمرية، يزن دهشان (محمد عاصي)، محمد علاونة (يزن ثلجي)، احمد العيساوي (محمود مرضي)، ماركوس، الحاج مالك.

التعليق
› ان الاّراء المذكورة هنا تعبر عن وجهة نظر أصحابها ولاتعبر بالضرورة عن اراء جريدة الغد.
  • »تكونوا محايدين افضلكم (مواطن)

    الأحد 23 نيسان / أبريل 2017.
    "وفي الوقت ذاته كان الوحدات يهدر فرصة الانفراد بالقمة"
    خليكم محايدين
    في حالة فوزه كان سيتساوى مع الفيصلي والجزيرة
  • »تحكيم مهزوز (اربداوي)

    الأحد 23 نيسان / أبريل 2017.
    ضربة جزاء غير صحيحة احتسبت للجزيرة باجماع المراقبين