الكونغرس الأميركي يعد لفرض عقوبات جديدة ضد روسيا

تم نشره في الثلاثاء 13 حزيران / يونيو 2017. 08:12 مـساءً
  • الكونغرس الأميركي (أرشيفية)

واشنطن- يبدو الكونغرس الأميركي مصمما على معاقبة روسيا المتهمة بالتدخل في الانتخابات الرئاسية لسنة 2016، مع طرح مشروع جديد لفرض عقوبات يمنع الرئيس دونالد ترامب من رفع الضغط عن موسكو بمفرده.

وقانون العقوبات الجديد الذي أعده أعضاء جمهوريون وديموقراطيون في مجلس الشيوخ وكشف عنه الاثنين يجعل موافقة الكونغرس ملزمة على أي قرار قد يتخذه الرئيس بتعليق أو تخفيف العقوبات على روسيا.

ويجمع القانون كل العقوبات التي أصدرها باراك أوباما بمراسيم ولا سيما التي فرضت على قطاع الطاقة الروسي ويفرض عقوبات جديدة على شخصيات روسية يعتبرها "فاسدة" أو "ضالعة في انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان" أو أنها تزود النظام السوري أسلحة أو متورطة في هجمات معلوماتية.

يشكل التدخل في أوكرانيا والأزمة السورية من الدوافع ألاخرى وراء العقوبات بالإضافة إلى حملة القرصنة المعلوماتية التي اتهمت أوساط أميركية روسيا بتنظيمها في 2016.

وتضاف هذه العقوبات إلى قانون تجري مناقشته وفرص إقراره شبه مضمونة بهدف تشديد العقوبات على إيران لاتهامها بدعم "أعمال إرهابية دولية".

وستنظم جلسة تصويت إجرائية الأربعاء على العقوبات ضد روسيا على أن يتم اقرارها بصورة نهائية لاحقا. ثم يصوت مجلس النواب عليها.

وقال زعيم الأقلية الديموقراطية تشاك شومر ان هذه العقوبات الإضافية "ستوجه رسالة قوية إلى روسيا والى كل بلد يسعى إلى التدخل في انتخاباتنا بأنه سيتحمل العواقب".(أ ف ب) 

التعليق