طرح برنامج لتحليل مخاطر الزلازل الأرضية في منطقة الشرق الأوسط

تم نشره في الأربعاء 21 حزيران / يونيو 2017. 12:00 صباحاً

دبي- يعيش خُمس سكان الشرق الأوسط، أي ما يقارب 40 مليون نسمة، في مناطق معرضة لمخاطر وقوع الزلازل، وفقا لبرنامج (مفتوح المصدر) لتحليل المخاطر تم اطلاقه اليوم من قبل حلول كاتريسك وهي شركة علمية متخصصة ولويدز، المؤسسة العالمية المتخصصة في التأمين وإعادة التأمين.
ويعتمد البرنامج الجديد مصدراً متخصصاً في تحليل أنشطة الطبقات الجيولوجية الإقليمية وعلاقتها بالزلازل للتوصل إلى تقييم دقيق لمخاطر الزلازل في بلدان تشمل البحرين والعراق والأردن والكويت ولبنان وعُمان وقطر والسعودية وسورية والإمارات واليمن.
كما يستخدم البرنامج التحليلي أحدث بيانات ترددات الطبقات الأرضية لكل الهزات الأرضية في منطقة الشرق الأوسط قاطبة، حيث أن الأضرار الناجمة عن الزلازل غالبا ما تسببها الارتدادات الأرضية التي تقع خارج المناطق التي تغطيها نماذج تحليل مخاطر الزلازل المعتمدة حالياً على مستوى المنطقة.
وتشهد منطقة الشرق الأوسط على مدار الأعوام الثلاثين الماضية زيادة لافتة في توسع الحياة المدنية والنمو الاقتصادي، حيث يقطن ما نسبته 56 % من سكان المنطقة البالغ عددهم 398 مليون نسمة في المدن. ومن المتوقع أن ترتفع هذه النسبة مع حلول العام 2025 لتصل إلى 68 %. ويحتم النمو الكبير في التجمعات السكنية الحضرية تطوير حلول وخدمات متخصصة لتحليل أثر الكوارث الطبيعية على مستوى الشرق الأوسط.

التعليق