لليوم الثاني.. إسرائيل تقصف مواقع سورية في القنيطرة

تم نشره في الأحد 25 حزيران / يونيو 2017. 06:59 مـساءً
  • وحدات من جيش الاحتلال خلال مناورة عسكرية في الجولان المحتل.-( ا ف ب )

القدس المحتلة- قصف جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأحد، أهدافا تابعة للجيش السوري، داخل منطقة "القنيطرة" في مرتفعات الجولان السورية، لليوم الثاني على التوالي، بحسب صحيفة عبرية.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرنوت" على موقعها الإلكتروني، إن القصف جاء ردًا على سقوط عدة قذائف هاون من سورية، في الجزء الذي تحتله إسرائيل من مرتفعات الجولان. 

ونقلت الصحيفة عن مصادر في الجيش الإسرائيلي، لم تسمها، أن "القصف تم عبر المدفعية والطائرات، وأدى إلى تدمير مركبة عسكرية تابعة للنظام السوري". 

ولم تشر الصحيفة إلى وقوع خسائر بشرية في صفوف القوات السورية.

كما لم يصدر أي تعقيب من الجانب السوري على القصف الإسرائيلي حتى الساعة (16.30 تغ).

وأمس السبت، قصف سلاح الجو الإسرائيلي أهدافا عدة في منطقة الجولان السورية، جاءت أيضًا ردًا على سقوط قذائف صاروخية في المنطقة المحتلة من الجولان.

وفي بيان له، أمس، قال الجيش الإسرائيلي إن عددا من القذائف الصاروخية سقطت في الجزء الذي تسيطر عليه إسرائيل من هضبة الجولان مصدرها الأراضي السورية، دون أن يسفر ذلك عن وقوع إصابات.

وعقب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، خلال الجلسة الحكومية التي عقدت اليوم، على التوتر على الحدود مع سوريا، بالقول إن "إسرائيل لن تتسامح مع أي محاولات لانتهاك السيادة الإسرائيلية". 

وشهدت الأشهر القليلة الماضية العديد من الحوادث المشابهة التي قام الجيش الإسرائيلي على إثر بعضها بقصف مواقع في سورية. 

تجدر الإشارة أن إسرائيل احتلت غالبية مرتفعات الجولان السورية في 1967، فيما بقي جزء منها تحت السيادة السورية.(الأناضول)

التعليق