‘‘اليد‘‘ يعرض مواعيد وتعليمات بطولاته والأندية تطالب بالدعم المالي

تم نشره في السبت 8 تموز / يوليو 2017. 11:00 مـساءً
  • المجتمعون يناقشون تعليمات بطولات اتحاد كرة اليد أمس - (الغد)

بلال الغلاييني

عمان – قال رئيس مجلس إدارة اتحاد كرة اليد د. تيسير المنسي، أن الاتحاد يسعى إلى اقامة بطولاته المحلية كافة، واخراجها بالصورة الفنية الايجابية التي تساعد على تطوير اللعبة من مختلف الجوانب، موضحا أن الاتحاد ومن خلال الجداول الزمنية التي اعلن عنها الهدف منها منح اللاعبين فترة طويلة من اللعب، الى جانب التركيز على بطولات الفئات العمرية التي يعتبرها الاتحاد ركيزة اساسية في عملية التطوير الشاملة التي ينشد اليها.
وقدر د. المنسي، الدور الكبير الذي تلعبه الاندية في انجاح برامج الاتحاد كافة، ومساعيها لتطوير اللعبة، مشيرا الى ان الاتحاد يعمل جاهدا في الوقت الحالي لتوفير الدعم المالي الذي سيقدم للأندية، والذي يخفف من الأعباء المالية الملقاة على عاتقها.
امين سر الاتحاد د. زين العابدين بني هاني، ركز على أهمية انجاح برامج الاتحاد المختلفة نظرا لأهميتها في تطوير اللعبة، مشددا على التعليمات الجديدة والبطولات التي عادت من جديد (درع الاتحاد وكأس الأردن)، والتي تسهم بشكل كبير على رفع المستوى الفني، في الوقت الذي أوضح فيه أن المرحلة المقبلة ستشهد مزيدا من الاهتمام بقطاعي التدريب والحكام، نظرا للدور المحوري لهذين القطاعين في تأهيل اللعبة وتطويرها.
ممثلوا  الأندية ركزوا على أهمية توفير الدعم المالي، وضرورة تعديل التعليمات المالية الصادرة من قبل اللجنة الأولمبية، خصوصا التي تتعلق بالجوائز المالية التي سيقدمها الاتحاد للفرق الفائزة في بطولاته المحلية، وأكدوا ضرورة اجراء بعض التعديلات على المواعيد المقترحة التي قدمها الاتحاد.
ورفع ممثلوا الأندية خطابا الى رئيس اللجنة الأولمبية سمو الأمير فيصل بن الحسين، ناشدوه بتعديل التعليمات المالية وضرورة اعادة بند الدعم المالي كما كان في السنوات السابقة، والذي اسهم في التخفيف من النفقات المالية التي تترتب على الأندية.
واتفق الاتحاد وممثلو الأندية على اجراء التعديلات على مواعيد البطولات المحلية، والتي ستنطلق بعد عطلة عيد الفطر السعيد، فيما تم تأجيل مصير الدوري التصنيفي الذي وضعه الاتحاد على اجندته (2017)، بعد اعتراض عدد من الأندية عليه.
حضر الاجتماع ممثلو أندية الأهلي والحسين إربد والقوقازي والكتة وأم جوزة وكفرنجة والعربي والفجر ووادي السير والقدس وساكب وعمان.

التعليق