الأمم المتحدة "قلقة" إزاء الإجراءات الأمنية الإسرائيلية في الأقصى

تم نشره في الأربعاء 19 تموز / يوليو 2017. 06:51 مـساءً
  • فلسطينيون يصلون خارج المسجد الأقصى احتجاجا على البوابات الإلكترونية التي فرضها الاحتلال الإسرائيلي - (ا ف ب)

نيويورك- أعربت الأمم المتحدة، اليوم الأربعاء، عن قلقها إزاء الخطوات الإسرائيلية الأمنية الجديدة في المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة.

جاء ذلك في تصريحات لنائب المتحدث الرسمي باسم الأمين العام للأمم المتحدة، فرحان حق، ردا على أسئلة الصحفيين في مقر المنظمة الدولية بنيويورك، بشأن إصابة مصلين فلسطينيين بالمسجد الأقصى، أمس الثلاثاء، بينهم خطيب المسجد، الشيخ عكرمة صبري، برصاص قوات إسرائيلية.

وقال حق: "نحن قلقون إزاء أي خطوات أمنية إسرائيلية تعوق المصلين ونأمل في أن تتم المحافظة على الوضع الراهن لاسيما في تلك المنطقة (المسجد الأقصى)".

وأمس الثلاثاء، هاجم جنود إسرائيليون فلسطينيين كانوا يقيمون صلاة العشاء قرب المسجد الأقصى ضمن احتجاجات على إقامة بوابات تفتيش إلكترونية بالمسجد، ما أسفر عن إصابة 14 فلسطينيًا بينهم خطيب المسجد الشيخ عكرمة صبري، برصاص مطاطي.

ويحتج الفلسطينيون في مدينة القدس، منذ الأحد الماضي، على وضع الشرطة الإسرائيلية بوابات إلكترونية على مداخل الأقصى ويصرون على إزالتها.

ويرفض المصلون دخول المسجد من خلال هذه البوابات، ويقيمون الصلاة في الشوارع المحيطة به.(الأناضول)

التعليق