منظمة "كير": ما يحدث في اليمن "عار على الإنسانية"

تم نشره في السبت 22 تموز / يوليو 2017. 07:17 مـساءً
  • الأطفال هم الأكثر تضررا من الكوليرا في اليمن- (ا ف ب)

صنعاء- اعتبر فولفغانغ جامان رئيس منظمة "كير انترناشونال" غير الحكومية السبت ان الازمة الانسانية في اليمن الذي يعاني الحرب ووباء الكوليرا، تشكل "عارا على الانسانية".

وقال في مؤتمر صحافي في صنعاء عقب مهمة استمرت خمسة ايام "نحن في القرن الحادي والعشرين والوضع الحالي يمثل بلا شك عارا على الانسانية".

ويشهد اليمن منذ اكثر من عامين حربا بين القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي المدعوم من تحالف تقوده السعودية من جهة، ومتمردين حوثيين وانصار للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة اخرى.

واضاف المسؤول عن المنظمة "قتل آلاف المدنيين منذ بداية النزاع ونزح ملايين آخرون".

وتابع ان "العديد من المناطق على حافة المجاعة (...) 60 بالمئة من البلاد في وضع انعدام امن غذائي واكثر من نصف السكان لا تصل اليهم مياه الشرب".

وحض المجتمع الدولي "على التضامن مع اليمن" من اجل "انهاء آلام" نحو 27 مليون يمني.

ومنذ تدخل التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن في آذار/مارس 2015 اوقعت المعارك ثمانية آلاف قتيل اغلبهم من المدنيين واكثر من 44 الف جريح.

وتدهور الوضع اكثر مع ظهور وباء الكوليرا في البلاد وتم تسجيل نحو 370 الف اصابة محتملة فيما توفي 1828 شخصا بهذا الوباء.(أ ف ب) 

التعليق