الاحتلال يعتقل فرقة فلسطينية غنت لفلسطيني قتل 3 مستوطنين

تم نشره في الأربعاء 30 آب / أغسطس 2017. 11:00 مـساءً

رام الله  - اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي أفراد فرقة شعبية فلسطينية أدت أغنية أشادت فيها بالشاب عمر العبد الذي قتل ثلاثة مستوطنين إسرائيليين طعنا في تموز(يوليو) الماضي في الضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أعلن نادي الأسير الفلسطيني أمس.
وقالت متحدثة باسم النادي لوكالة فرانس برس إن الجيش قام ليل الثلاثاء الاربعاء باعتقال 4 فلسطينيين من قرى محافظة رام الله في الضفة الغربية المحتلة، منهم 3 من فرقة شعبية فلسطينية، وهم المغني ومهندس الصوت وعازف الأرغن.
وقالت وسائل الاعلام الفلسطينية ان مغني الفرقة محمد البرغوثي وفرقته الموسيقية أطلقت مؤخرا أغنية أشادت بالعبد المعتقل لدى إسرائيل وهو من قرية كوبر.
تسلل العبد (19 عاما) في 21 تموز(يوليو) إلى مستوطنة نيفي تسوف قرب رام الله ودخل منزلا وقتل طعنا ثلاثة إسرائيليين هم أب وولداه. واعتقل الفلسطيني بعدما أصيب برصاص مستوطن هرع عند سماع صراخ صادر من المنزل.
وانتشر فيديو عبر وسائل التواصل الاجتماعي تظهر فيه الفرقة وهي تؤدي اغنية في عرس فلسطيني تمدح عمر العبد وقريته كوبر.
وتقول كلمات الاغنية الشعبية "سمعت صوت الرشاش في كوبر العربية. عمر قطع الأحراش ونفذ العملية".
ولم يرد الجيش الإسرائيلي حتى الآن على طلب وكالة فرانس برس التعليق على عملية الاعتقال.
وكان عمر العبد عبر على فيسبوك عن غضبه ازاء ما يجري في الاراضي الفلسطينية ولا سيما في الحرم القدسي الشريف.
ووقع الهجوم في المستوطنة في وقت كانت تجري مواجهات في القدس الشرقية والضفة الغربية المحتلة إثر التدابير الأمنيّة التي فرضتها إسرائيل في محيط المسجد الأقصى.
واندلعت أعمال العنف في المسجد الأقصى ومحيطه بعد مقتل عنصري شرطة اسرائيليين في 14 تموز(يوليو) على أيدي فلسطينيين من أم الفحم قالت اسرائيل انهم خبأوا اسلحتهم في الحرم القدسي.
وردت اسرائيل بنصب بوابات لكشف المعادن على مداخل الحرم القدسي، في اجراءات ألغيت بعد أسبوعين على خلفية الاحتجاجات والمواجهات الدامية التي أسفرت عن مقتل سبعة فلسطينيين وثلاثة إسرائيليين. - (ا ف ب)

التعليق