إشهار التيار الوطني النقابي المهني بـ"المهندسين"

تم نشره في السبت 30 أيلول / سبتمبر 2017. 11:00 مـساءً
  • نقابة المهندسين

محمد الكيالي

عمان- أعلن تجمع العمل المهني في نقابة المهندسين (القائمة الخضراء)، عن إشهار التيار الوطني النقابي المهني، والذي سيخوض غمار انتخابات النقابة العام المقبل.
جاء ذلك في حفل جماهيري أقيم مساء أمس في مجمع النقابات المهنية بحضور جمع غفير فاق الـ600 مهندس ومهندسة.
وقال أحمد سمارة الزعبي إن التيار الجديد عبارة عن تيار ديمقراطي يتسع للجميع على قاعدة وحدة المرتكزات والأهداف والرؤى، ويمثل غالبية الطيف النقابي الراغب والجاد في المشاركة في العمل النقابي والمهني.
وأضاف أن التيار جاء بمبادرة من تجمع العمل المهني في النقابة، وهو يشكل حالة حوارية تفاعلية للوصول إلى أرقى ما يمكن للمهندسين أن يصلوا إليه من تنظيم وإعداد دون المساس بوجود التجمعات النقابية والمهنية للقائمة.
وتابع الزعبي، الذي قرأ بيان إشهار التيار، "نعلم أن الظروف والمعطيات الإقليمية وما يدور حولنا في دول الجوار يفرض علينا جميعا البحث عن قواسم مشتركة توحدنا وتزيد من تماسكنا وصلابتنا"، مبينا أن غالبية المشاركين في التيار الجديد جاؤوا من خلفيات فكرية ونقابية ومهنية متعددة، ما يثري التجربة النقابية والمهنية.
وأوضح أن ولادة التيار تأتي في ظل أزمات متراكمة تمر بها نقابة المهندسين تحديدا فيما يخص صناديقها المالية والاستثمارية، إضافة إلى التحديات التي نتجت عن عجز قانون النقابة والأنظمة المنبثقة عنه عن الرد على التطورات الهائلة التي طرأت على مجمل العملية النقابية المهنية كالإزدياد الهائل في أعداد الخريجين والخلل في مخرجات التعليم واحتياجات سوق العمل وتفشي البطالة في صفوف المهندسين بكل التخصصات، وعدم ربط القبول الجامعي باحتياجات خطط التنمية.
وشدد الزعبي على أن التيار عازم على بناء القدرات الذاتية، وإعداد وتدريب الكوادر المهنية المتميزة، ليعود الأردن ويكون الدائرة المركزية في المنطقة وتقديم كوادره المحلية للمساهمة في عملية التنمية المحلية.
ودعا المهندسين، خريجين وأصحاب خبرات، إلى الانخراط في التيار التيار من أجل تبادل الأفكار للتحضير للمرحلة المقبلة ورسم الخطوط العريضة له.
إلى ذلك، أكد مهندسون حضروا الحفل أهمية الابتعاد عن لغة المحاصصة في إدارة النقابة، وتوسيع قاعدة المشاركة وبالذات من قبل المهندسين الجُدد الذين يعزفون عن المشاركة في انتخابات نقابتهم أو إدارتها.

التعليق