اتفاقية لإنشاء مجلس أعمال أردني جزائري جديد

تم نشره في الاثنين 2 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 11:00 مـساءً

عمان- الغد- وقعت غرفتا تجارة الأردن والجزائر للتجارة والصناعة، مؤخرا، اتفاقية لإنشاء مجلس الأعمال الأردني الجزائري المشترك للمساهمة بتنمية وتدعيم علاقات البلدين الاقتصادية.
ويسعى الجانبان، من خلال إنشاء المجلس، لإقامة اتصالات وثيقة بين أصحاب الأعمال وتعزيز التعاون لخدمة مصالح المشاريع والمؤسسات وأصحاب وهيئات الأعمال والنقابات في البلدين.
وتنص الاتفاقية التي وقعها رئيس غرفة تجارة الأردن، العين نائل الكباريتي، ورئيس الغرفة الجزائرية للتجارة والصناعة، بن عمر محمد العيد، على توسيع العلاقات والاتصالات الاقتصادية والتجارية والعلمية والفنية وكذلك المشاريع والمؤسسات وأصحاب وهيئات الأعمال والنقابات واستقطاب المؤسسات والمشاريع الصغيرة والمتوسطة لدى البلدين.
وتسمح الاتفاقية بتبادل المعلومات ذات الاهتمام المشترك حول الاقتصاد والتجارة الخارجية وتعديل التشريعات والقوانين والجمارك، بالإضافة لتقديم المساعدة لبعضها بعضا لتنظيم الندوات وإعداد التقارير والمحاضرات من قبل المختصين.
كما يقوم الأطراف بإيجاد الظروف الملائمة للمشاركة الفعالة من قبل المشاريع والمؤسسات وأصحاب الأعمال وهيئات الأعمال والنقابات في المعارض الدولية والوطنية والمختصة وغيرها من الترتيبات والأنشطة الترويجية في كل من الأردن والجزائر.
وبموجب الاتفاقية، يقوم الجانبان بالتعاون بمجالات التحكيم التجاري والبحري الدولي وبراءات الاختراع وحماية الملكية الفكرية وتسجيل العلامات التجارية، فيما يتعين عليهما مساعدة شركات ومشاريع الطرف الآخر.
ويتألف المجلس الذي يعقد اجتماعاته بصورة منتظمة ويرأسه رؤساء الغرف من أربعة وعشرين عضواً مناصفة من الجانبين، ويقوم كل طرف بتعيين الأعضاء من أصحاب الأعمال بقطاعات الأعمال والاقتصاد المختلفة والشركات الأعضاء.
ومن جهة أخرى، وقعت الغرفتان كذلك اتفاقية تعاون لتشجيع وتعزيز وتوسيع العلاقات الاقتصادية والتجارية والعلمية والتكنولوجية والأعمال الأخرى بين المشاريع وأصحاب الأعمال والمنظمات في البلدين.
وبموجب الاتفاقية، يلتزم الطرفان بتبادل المعلومات ذات الاهتمام المشترك حول القوانين المتعلقة بالاقتصاد والتجارة الخارجية والتجارة والجمارك والتعديلات بشأن التشريعات التجارية وغيرها من المواد الإعلامية.

التعليق