المعشر والصفدي: الدعم الحكومي يجب أن يوجه للمواطن وليس للسلعة

تم نشره في الجمعة 6 تشرين الأول / أكتوبر 2017. 09:52 صباحاً
  • رئيس اللجنة المالية والاقتصادية لمجلس الأعيان الدكتور رجائي المعشر-(ارشيفية)

عمان- أكد رئيس اللجنة المالية والاقتصادية في مجلس الأعيان العين الدكتور رجائي المعشر ورئيس اللجنة المالية بمجلس النواب النائب أحمد الصفدي، أن الاهتمام الملكي يتركز دائما على رفع المستوى المعيشي للمواطن وتوفير الحياة الكريمة له، والمحافظة على الطبقتين الوسطى والفقيرة.

وشددا في مقابلة مع برنامج "ستون دقيقة" الذي بثه التلفزيون الأردني مساء اليوم على أهمية تقديم الدعم الحكومي للمواطن وليس للسلعة، وتوجيهه للطبقتين الوسطى والفقيرة، والمضي قدما في عملية الاصلاح الاقتصادي، وأشادا بالخطوات والجهود الحكومية في هذا الاتجاه.

وقال المعشر: سمعنا من رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي الذي التقى مؤخرا اللجنة المالية في مجلس الأعيان أنه لن يطرأ تغيير على الشرائح المعفاة ضريبيا وهي 24 ألف دينار للأسرة و 12 ألفا للفرد.

وأكد أهمية معالجة التهرب الضريبي بالتطبيق المثالي للقوانين ومن خلال تحسين آليات التحصيل وفرض عقوبات صارمة على "المتهربين" الذين يقدمون بيانات غير صحيحة، وتفعيل آلية للتحقق من الدخول، وشمول الاقتصاد غير الرسمي الذي يشكل 30% من حجم الاقتصاد بالتحصيل الضريبي.

وأوضح أن الدعم الحكومي يجب ان يوجه للمواطنين من الطبقتين الوسطى والفقيرة وليس للسلع فهنالك أكثر من ثلاثة ملايين وافد يستفيدون من دعم السلع، داعيا الى تعزيز الايرادات الحكومية وضبط النفقات، موضحا أن الحكومة تمكنت من خفض الانفاق بمبلغ 200 مليون دولار وهي خطوة في الاتجاه الصحيح لتحقيق وفر يساعد في تحقيق أهدافها وبرامجها.

وأضاف المعشر أن الحكومة التي ورثت نحو 1300 مليون دولار مستحقات غير محصلة، تحاول ايجاد حلول عملية وشاملة للصعوبات والتحديات الاقتصادية.

ولفت الى ان مسؤولية مواجهة الأوضاع الاقتصادية الصعبة والسعي للنهوض بالاقتصاد الوطني وايجاد حلول للتحديات التي تواجهه هي مسؤولية تشاركية،مؤكدا أهمية أن يكون التكافل الاجتماعي أساسا يرتكز عليه أي برنامج اقتصادي وطني، الى جانب العمل على إيجاد حلول ناجعة لمشكلتي الفقر والبطالة.(بترا)

التعليق