فصائل معارضة تسقط مروحية لقوات النظام جنوب سورية

تم نشره في الجمعة 1 كانون الأول / ديسمبر 2017. 02:29 مـساءً - آخر تعديل في الجمعة 1 كانون الأول / ديسمبر 2017. 04:22 مـساءً
  • أرشيفية لاسقاط مروحية للنظام السوري

بيروت - اسقطت فصائل معارضة الجمعة مروحية تابعة لقوات النظام السوري ما اسفر عن مقتل طاقمها في منطقة تشهد معارك مستمرة في جنوب غرب البلاد بالقرب من هضبة الجولان المحتلة، وفق ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس أن "فصائل مقاتلة أسقطت بصاروخ موجه مروحية لقوات النظام بالقرب من بلدة بيت جن" في جنوب غرب البلاد، القريبة من الحدود اللبنانية وهضبة الجولان المحتلة على حد سواء.

وأفاد المرصد في وقت لاحق عن مقتل ثلاثة ضباط على متنها، مشيراً إلى أنها "كانت تحلق في سماء المنطقة في مهمة لإلقاء براميل متفجرة".

وتسيطر هيئة تحرير الشام (جبهة النصرة سابقاً) وفصائل إسلامية أخرى على بلدة بيت جن والمناطق المحيطة بها.

وأشار عبد الرحمن إلى أن "قوات النظام تحاصر تلك المنطقة التي تصاعدت حدة المعارك فيها منذ نهاية تشرين الأول/اكتوبر".

وفي مطلع تشرين الثاني/نوفمبر، شهدت المنطقة اشتباكات عنيفة بين قوات النظام وهيئة تحرير الشام اثر تفجير بالسيارة المفخخة استهدف بلدة حضر في هضبة الجولان السورية القريبة.

 

واتهم الإعلام السوري الرسمي هيئة تحرير الشام بتنفيذ التفجير الذي أسفر عن مقتل تسعة أشخاص. (أ ف ب)

التعليق