بدء فعاليات المؤتمر الدولي الأول للدائرة النسائية بالخدمات الطبية

تم نشره في الجمعة 15 كانون الأول / ديسمبر 2017. 12:00 صباحاً

عمان - افتتحت سمو الأميرة منى الحسين، راعية التمريض والقبالة في إقليم شرق المتوسط ورئيس المجلس التمريضي الأردني، فاعليات المؤتمر الدولي الأول لدائرة النسائية والتوليد في الخدمات الطبية الملكية تحت شعار " آفاق جديدة في الرعاية الصحية للمرأة".
ويهدف المؤتمر الذي حضره وزير الصحة الدكتور محمود الشياب إلى إطلاع العاملين في القطاع الصحي على آخر المستجدات العلمية في مجال أمراض النسائية، والتطور العالمي الكبير الذي شهده هذا الاختصاص، وإطلاعهم على الإجراءات العلاجية الجديدة لحل المشكلات الصحية عند كثير من النساء.
وقال مدير عام الخدمات الطبية الملكية اللواء الطبيب معين الحباشنة في المؤتمر أن دائرة النسائية والتوليد هي إحدى الدوائر التخصصية في الخدمات الطبية الملكية التي شهدت تطورا كبيرا في الأعوام الماضية من خلال افتتاح عيادات فرعية متخصصة يقوم عليها كادر طبي وتمريضي من أصحاب الكفاءة، ومزودة بأحدث الأجهزة الطبية، والتي ساهمت بتقديم خدمة طبية مميزة وعالية المستوى لمراجعيها.
وقال رئيس دائرة النسائية والتوليد في الخدمات العميد الطبيب ماهر معايطة إن المؤتمر سيناقش خلال انعقاده على مدار يومين عدة مواضيع من أهمها طب الأم والجنين، السرطانات النسائية، المسالك البولية النسائية والسلس البولي ، العقم واطفال الأنابيب وجراحات المنظار.
وتقام على هامش المؤتمر ثلاث ورشات عمل متخصصة بمدينة الحسين الطبية تناقش طب الجنين، الجراحات النسائية بالمنظار وجراحات السلس البولي في المنظار.
وألقى الفريق الطبيب المتقاعد داوود حنانيا محاضرة بعنوان "الدور الرائد للخدمات الطبية الملكية في القطاع الصحي في الأردن" استذكر فيها تاريخ الخدمات الطبية ومراحل التطور التي مرت بها ومساهمتها على المستوى المحلي والإقليمي والدولي في دفع مسيرة البحث العلمي الطبي.
وافتتحت سموها المعرض الطبي الذي أقيم على هامش المؤتمر للشركات الراعية والداعمة، التي عرضت من خلاله أحدث الأجهزة الطبية المتخصصة في علاج الأمراض النسائية.-(بترا)

التعليق