إشادة بجهود الأجهزة الأمنية في محاربة الإرهابيين

تم نشره في الأربعاء 10 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً

عمان -  ثمّن حزب الاتحاد الوطني الاردني ومجلس محافظة العاصمة في بيانين منفصلين لهما صدرا أمس، دور الأجهزة الأمنية، بمختلف تشكيلاتها ومرتباتها، في الحفاظ على مقدرات الوطن وحماية أملاك المواطنين وصون كرامتهم وتحمل الأخطار والمصاعب.
وأشادوا بجهود دائرة المخابرات العامة، التي حالت دون تمكن خلية إرهابية تابعة لعصابة "داعش" الإرهابية، من تنفيذ عمليات تخريبية في المملكة.
امين عام "الاتحاد الوطني" زيد ابو زيد، دعا لمحاربة اصحاب الافكار الظلامية، والضرب بيد من حديد على يد كل من يروج لها، ويعمل على بثها ويستهدف امن الوطن.
وبين ابو زيد ان الاجهزة الامنية، اكدت قوتها وجاهزيتها للتعامل بحزم مع كل من يفكر او يحاول العبث بأمن الوطن الذي يتميز عن باقي دول العالم، بالتفاف شعبه حول قيادته الحكيمة وثقته بأجهزته الامنية.
رئيس مجلس محافظة العاصمة، المهندس احمد العبداللات، قال ان محاولات تنظيمات ارهابية دنيئة، لزعزعة الامن والاستقرار، وبث الرعب والفوضى، واستباحة دماء الاردنيين المحرمة، ستظل مدحورة بعون الله.
وأشاد العبداللات بيقظة جهاز المخابرات، التي أحبطت المخطط الاجرامي الدموي الجبان، مؤكدا ان الاردنيين جميعهم يقفون بالمرصاد خلف قيادتهم الهاشمية المظفرة، وقواتهم المسلحة الباسلة، واجهزتهم الامنية، صفا متماسكا واحدا، لدحر أي محاولات ارهابية خاسئة، تستهدف النيل من الاردن وشعبه ومقدراته.
وحيّا البيان، ضباط وافراد دائرة المخابرات والاجهزة الامنية، الذين يصلون الليل بالنهار، ويسيجون الاردن بسواعدهم وأرواحهم، ليظل آمناً مستقراً عصياً، تتحطم على قلاعه كل المحاولات الخسيسة الهادفة عبثا للنيل منه.
وكانت دائرة المخابرات، اول من امس، أحبطت مخططا ارهابيا وتخريبيا، كانت تعد لتنفيذه، خلية ارهابية مؤيدة لتنظيم "داعش" الارهابي خلال تشرين الثاني (نوفمبر) العام الماضي.
وخططت عناصر الخلية لتنفيذ عمليات ارهابية في وقت متزامن، لزعزعة الامن الوطني وإثارة الفوضى والرعب لدى المواطنين.
وإثر احباط العملية، اعتقل 17 عنصرا متورطا بها، وضبطت أسلحة ومواد، كان من المقرر استخدامها لتنفيذ هذا المخطط الاجرامي.
إلى ذلك أشاد اتحاد الكتاب والأدباء الأردنيين بالدور الكبير الذي تقوم به الاجهزة الأمنية الساهرة على راحة الوطن والمواطن في المحافظة على المكتسبات الوطنية التاريخية التي حققها الأردن بفضل القيادة الهاشمية الحكيمة.
ووفق بيان صحفي أمس أكد الاتحاد أنه يشدّ على أيدي رجال الحق "دائرة المخابرات العامة" وحماة الوطن من الأجهزة الأمنية والقوات المسلحة الاردنية -الجيش العربي للذود عن حمى هذا الوطن الشريف".-(بترا)

التعليق