المجالي: الخدمات الطبية الملكية أنموذج حقيقي في النهضة الطبية

تم نشره في الثلاثاء 16 كانون الثاني / يناير 2018. 12:00 صباحاً

عمان - قال رئيس الوزراء الأسبق الدكتور عبدالسلام المجالي إن "الخدمات الطبية الملكية، أنموذج حقيقي للنهضة الطبية في القطاع الصحي المحلي والعربي، استند على رؤى واضحة وإدارة ناجحة وصلت به إلى مكانة عالمية متقدمة في القطاع الصحي".
جاء ذلك في كلمة له خلال ورشة عمل بعنوان "الشفافية والتميز وفن القيادة"، أقامتها الخدمات الطبية في مجمع الأميرة عائشة بنت الحسين الطبي امس؛ بحضور مدير عام الخدمات الطبية الملكية اللواء الطبيب معين الحباشنة ومديري الخدمات الطبية السابقين.
وأشار المجالي إلى تطور الخدمات الطبية الملكية منذ تأسيسها عام 1941 حتى اليوم، مستذكرا فترتي الخمسينيات والستينيات التي تقلد خلالها مديرا لهذه المؤسسة ومديراً لمستشفى عمان الرئيس في ماركا، ويعتبر أول طبيب أردني في الخدمات الطبية والذي التحق بالخدمة عام 1948.
وقال الحباشنة إن الورشة تهدف لتعزيز الشفافية في العمل وتطوير الأداء، بما ينعكس على الإنتاجية والارتقاء بالمستوى الفني في الخدمات الطبية الملكية.
وأشار الحباشنة إلى أن الخدمات الطبية، أصبحت مؤسسة طبية تعليمية بامتياز، مشيراً إلى أن اختيار مجمع الأميرة عائشة الطبي في ماركا لعقد هذه الورشة، إنما ليكون شاهداً على تاريخ الخدمات الطبية التي انطلقت من هذا الصرح الطبي العريق.
ولفت الحباشنة إلى أن حصول مدينة الحسين الطبية على جائزة الملك عبد الله الثاني للتميز، دليل على تطور عملها، الذي يستند إلى العمل بروح الفريق الواحد.
من جانبه؛ بين العميد الطبيب أمجد جميعان رئيس اختصاص الطب النفسي أن تزايد حدة المنافسة والتطورات العلمية والتحولات الاقتصادية والاجتماعية والبيئية، أمور تحتاج لتكاتف الجهود والمثابرة وتعزيز روح الانتماء. - (بترا)

التعليق