البوندسليغا

بايرن ميونيخ يخطو خطوة جديدة نحو لقب سادس

تم نشره في الأحد 28 كانون الثاني / يناير 2018. 01:00 صباحاً
  • لاعب بايرن ميونيخ أرتورو فيدال يسجل برأسه هدفا في مرمى هوفنهايم أمس -(أ ف ب)

برلين - خطا بايرن ميونيخ خطوة جديدة نحو لقب سادس على التوالي بفوزه على ضيفه هوفنهايم 5-2، في حين تجنّب بوروسيا دورتموند خسارة جديدة بتعادله مع فرايبورغ 2-2 أمس السبت في المرحلة العشرين من الدوري الالماني لكرة القدم.
ورفع بايرن رصيده إلى 50 نقطة وأبقى على فارق الـ16 نقطة بينه وبين أقرب ملاحقيه شالكه الذي فاز بدوره على مضيفه شتوتغارت 2-0.
في المباراة الأولى على ملعب أليانز أرينا وأمام 75 ألف متفرج، كاد هوفنهايم يكرّر الفوز على بايرن ميونيخ بعد أن هزمه في المرحلة الثالثة ذهابا 2-0 في 9 أيلول (سبتمبر) 2017.
وفاجأ هوفنهايم مضيفه بهدفين مبكرين أوّلهما اثر ركلة جزاء احتسبت لصالح سيرج غنابري اثر عرقلته من قبل جوشوا كيميش، نجح زفن اولريش في التصدي لها فارتدت الكرة إلى مارك اوث الذي اعادها الى الشباك (3).
وعوض غنابري بعد اقل من 10 دقائق بتسديدة قوية من خارج المنطقة استقرت في اسفل الزاوية اليمنى (12).
لكن العملاق البافاري لم يصبر كثيرا لتقليص الفارق بعد تمريرة من كيميش إلى البولندي روبرت ليفاندوفسكي تابعها الأخير في أسفل الزاوية اليسرى (21) معززا صدارته لترتيب الهدافين بالهدف الثامن عشر، بفارق خمسة أهداف عن أقرب منافسيه الغابوني بيار ايميريك اوباميانغ مهاجم بوروسيا دورتموند. وأدرك أصحاب الأرض التعادل بعد دقائق معدودة اثر ركنية نفذها الهولندي اريين روبن وتابعها المدافع جيروم بواتنغ في الزاوية اليمنى (25).
في الشوط الثاني، تحكم بايرن ميونيخ بالمجريات تماما، وسجل ثلاثة اهداف محققا فوزه السادس عشر مقابل تعادلين وخسارتين.
وجاء الهدف الثالث للفريق المحلي بقدم الفرنسي كينغسلي كومان الذي تابع كرة بينية من ليفاندوفسكي (63)، واضاف التشيلي أرتورو فيدال برأسه الرابع مستفيدا من ركنية نفذها روبن (66).
وفي الثواني الأخيرة، اختتم ساندرو فاغنر المهرجان مكملا الخماسية بتسديدة من مسافة قريبة في سقف المرمى (90).
وفي المباراة الثانية، زار شالكه شباك شتوتغارت مرتين في الشوط الأول: الأولى من ركلة حرة نفذها دانيال كاليجيوري وتابعها البرازيلي نالدو برأسه في الشباك (14).
وبعد خمس دقائق، أضاف الدولي المغربي أمين حارث الهدف الثاني من ركلة جزاء تسبب بها الدنماركي ياكوب برون لارسن اثر اعاقته لليون غوريتسكا (19).
ولم تتبدل النتيجة في الشوط الثاني مع استعادة شتوتغارت توازنه الدفاعي فرفع شالكه رصيده إلى 34 نقطة واستعاد المركز الثاني الذي ذهب مؤقتا الى اينتراخت فرانكفورت (33 نقطة) اثر فوزه على بوروسيا مونشنغلادباخ 2-0 أول من أمس في الافتتاح.
وتابع بوروسيا دورتموند نتائجه المتواضعة وحقق التعادل الثالث تواليا بعد العطلة الشتوية والثالث في دور الاياب مع ضيفه فرايبورغ 2-2 بعد ان تفادى الهزيمة في الوقت بدل الضائع.
وتقدم صاحب الارض عبر الياباني شينجي كاغاوا الذي قام بمجهود فردي داخل المنطقة وتابع الكرة في الشباك (9).
وادرك فرايبورغ التعادل بعد كرة من يانيك هابرير إلى نيلز بيترسن الذي انهاها في سقف الشبكة (21).
وفي الشوط الثاني، وضع بيترسن الضيوف في المقدمة بتسديدة من 35 مترا، لكن المنقذ جيريمي توليان قال الكلمة الأخيرة وسجل هدف التعادل بمجهود فردي مجنبا دورتموند الخسارة السادسة (90+3).
وصعد دورتموند مؤقتا إلى المركز الخامس برصيد 31 نقطة بفارق الأهداف أمام مونشنغلادباخ وباير ليفركوزن الذي يستضيف اليوم الأحد ماينتس.
وصار لايبزيغ وصيف بطل الموسم الماضي رابعا مؤقتا بتعادله مع ضيفه هامبورغ بهدف للبرتغالي بروما اثر عرضية من مارسيل سبيتسر تابعها برأسه في المرمى (9) مقابل هدف لصربي فيليب كوستيتش اثر بينية من غيديون يونغ (29).
وتعادل أيضا كولن الأخير مع اوغسبورغ بهدف للصربي ميلوش يوييتش من ركلة حرة (40) مقابل هدف للبرازيلي كايوبي (77).
وتختتم المرحلة اليوم بلقاء ثان بين هانوفر وضيفه فولفسبورغ.-(أ ف ب)

التعليق