الليغا

برشلونة يسعى لإيقاف مفاجآت جيرونا

تم نشره في الجمعة 23 شباط / فبراير 2018. 12:00 صباحاً
  • نجوم فريق ريال مدريد يحتفلون بالفوز اول من أمس - (أ ف ب)

مدريد - يستقبل برشلونة المتصدر جاره ومفاجأة الموسم جيرونا، غدا في المرحلة 25 من الدوري الاسباني لكرة القدم، فيما يبحث ريال مدريد حامل اللقب عن مواصلة صحوته امام ضيفه الافيس المتألق راهنا.
يعد جيرونا، الصاعد من الدرجة الثانية، من مفاجآت الموسم في الليغا، وتحت اشراف مدربه بابلو ماشين الذي عين في منصبه العام 2014، نجح الفريق الكاتالوني الصغير باعتلاء المركز الثامن في الترتيب.
قدم جيرونا حتى الان عروضا لافتة امام الاندية الكبرى، فتعادل مرتين مع اتلتيكو مدريد (2-2 و1-1) وفاز على ريال مدريد 2-1.
ويخوض برشلونة المواجهة بعد عودته متعادلا من ارض تشلسي الانجليزي الاربعاء (1-1)، في ذهاب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا، بهدف من نجمه الارجنتيني ليونيل ميسي، علما بأنه فاز ذهابا في مواجهته الاولى مع جيرونا بثلاثية نظيفة.
وقدم برشلونة بداية رائعة، وهو الوحيد لم يخسر حتى الان، فابتعد بفارق 7 نقاط عن اقرب مطارديه اتلتيكو مدريد و14 عن غريمه ريال مدريد، بيد ان اندفاعه الهجومي شهد تراجعا في المراحل السابقة، فتعادل مرتين وفاز بصعوبة على ايبار.
لكن مدربه ارنستو فالفيردي الذي يتوقع ان يريح عددا من لاعبيه الاساسيين امام جيرونا، لا يعول كثيرا على لاعبي الاحتياط لديه، خصوصا الفرنسي عثمان دمبيليه (20 عاما) القادم بصفقة خيالية من بوروسيا دورتموند الالماني (قد تصل الى 150 مليون يورو) والعائد من اصابتين عكرتا قدومه.
وعن الدفع باليكس فيدال في مباراة تشلسي بدلا من دمبيليه، قال فالفيردي "لماذا اليكس وليس دمبيليه؟ كان دمبيليه مصابا لفترة، وفي مباراة مماثلة يلجأ المدربون الى امور يعرفونها تماما. اليكس يقدم لنا (الحلول) ايضا، اسلوب مختلف. دفعت بباولينيو ثم جلبت اليكس لمزيد من العمق. لم يكن الوقت متاحا للاختبارات. هكذا ارى الامور".
وبفوزه على ايبار، عادل برشلونة اطول سلسلة من دون خسارة في 31 مباراة في الليغا منذ حقبة مدربه السابق جوسيب غوارديولا في نيسان (ابريل) 2011.
في المقابل، يبحث الافيس الذي يقاتل للهرب من الهبوط، عن مواصلة نتائجه اللافتة بعد تعيين ابيلاردو فرنانديز في نهاية كانون الاول (ديسمبر) الماضي، وتحقيق فوزه الرابع تواليا عندما يلاقي ريال مدريد.
ولم يخسر فرنانديز سوى 3 مباريات من اصل 11 بعد تعيينه، وخرج فائزا في مواجهاته الثلاث الاخيرة في الليغا، فصعد الى المركز الخامس عشر.
لكن فريق العاصمة انفرد بالمركز الثالث الاربعاء وثأر من ليغانيس المتواضع الذي اخرجه من مسابقة الكأس، بفوزه عليه في عقر داره 3-1.
وتابع فريق المدرب الفرنسي زين الدين زيدان اداءه الجيد راهنا بعد تخطيه باريس سان جرمان الفرنسي القوي 3-1 الاسبوع الماضي في ذهاب ثمن نهائي دوري ابطال اوروبا، ثم ريال بيتيس 5-3 في الدوري المحلي، ونجح في مبارياته الاخيرة في قلب تأخره في ظل تألق المهاجم الشاب ماركو اسنسيو.
وأراح زيدان نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو (33 عاما)، أفضل لاعب في العالم 5 مرات، بالاضافة الى الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس والظهير البرازيلي مارسيلو، وغاب عنه لاعب الوسط المصاب الالماني طوني كروس والكرواتي لوكا مودريتش.
وقال زيدان الذي فاز فريقه في آخر 8 مباريات ضد الافيس "هذا فوز جديد، الرابع تواليا، وكان مهما حصد النقاط. نحن سعداء وفي المركز الثالث في الترتيب. نريد المواصلة على هذا المنوال".
وتابع" عشنا لحظات صعبة، لذا نريد الاستفادة من هذه المرحلة. يجب ان نتابع لنصعد الى المركز الثاني وهكذا دواليك حتى القمة".
وليس بعيدا عن الصدارة، يشتبك اتلتيكو مدريد الثاني مع مضيفه اشبيلية الخامس الاحد، بعد انتهاء موقعة الاخير مع ضيفه مانشستر يونايتد الانجليزي (0-0) في دوري الابطال.
وفاز اتلتيكو ست مرات في آخر سبع مباريات، فيما نهض اشبيلية من كبوة تراجعه الى المركز الخامس بفوزين. ويستقبل فالنسيا الرابع ريال سوسييداد الثاني عشر في مباراة قوية.
وبعد خسارتين في اول مباراتين بعد تعيينه مدربا لديبورتيفو لاكورونيا، يستقبل المدرب الهولندي كلارنس سيدورف اليوم وصيف القاع اسبانيول السادس عشر.- (أ ف ب)

التعليق