الأمم المتحدة: مقتل 30 على الأقل في الغوطة وقوافل المساعدات جاهزة

تم نشره في الاثنين 26 شباط / فبراير 2018. 10:27 مـساءً
  • عائلة سورية تغادر منزلها بعد تصاعد الغارات على الغوطة الشرقية -أرشيفية- (ا ف ب)

جنيف– قالت متحدثة باسم الأمم المتحدة إن ما لا يقل عن 30 شخصا بينهم أطفال ونساء قتلوا في عمليات عسكرية بالغوطة الشرقية المحاصرة خلال الساعات الثماني والأربعين الماضية مضيفة أن المعارضة واصلت أيضا قصف دمشق.

وقالت ليندا توم وهي متحدثة باسم الشؤون الإنسانية للأمم المتحدة في دمشق في تصريحات عبر البريد الالكتروني “إن الأمم المتحدة متأهبة ومستعدة لترسل على الفور قوافل إغاثة إلى عدة مناطق في الغوطة الشرقية لإنقاذ الأرواح بمجرد أن تسمح الظروف والقيام بعمليات إجلاء طبي للمئات”. (رويترز) 

التعليق