طالبة في "اليرموك" تحاول الانتحار بعد نيلها عقوبة

تم نشره في الثلاثاء 27 شباط / فبراير 2018. 09:03 صباحاً - آخر تعديل في الثلاثاء 27 شباط / فبراير 2018. 01:32 مـساءً
  • مبنى كلية الحجاوي في جامعة اليرموك -(أرشيفية)

إربد– الغد- أثنى طلبة وموظفو الأمن الجامعي في جامعة اليرموك، طالبة هددت بالانتحار بإلقاء نفسها من الطابق الثالث بمبنى كلية الهندسة "الحجاوي"، اليوم الثلاثاء.

وهددت الطالبة بالانتحار بعد أن وجهت الجامعة للطالبة كتاب فصل نهائي على خلفية قيام طالبة أخرى قبل أسابيع بانتحال شخصيتها لتقديم الامتحان عنها، حيث تم ضبطها من قبل أستاذ المادة وتم تحويل الطالبة إلى لجنة تحقيق اتخذت قرارا بفصلها من الجامعة وفق الأنظمة والتعليمات وذلك بعد أن تم التحقق من الحادثة.

وقال المصدر إن الطالبة صعدت إلى الطابق الثالث مهددة بإلقاء نفسها، إلا أن موظفي الأمن والطلبة المتواجدين نجحوا في إقناعها بالعدول عن الانتحار، قبل أن يتم اصطحابها إلى دائرة الأمن للتحقيق معها حول الحادثة.

وأشار إلى أن الجامعة بعد توجيه العقوبة سمحت للطالبة بتقديم طلب استئناف للجنة خلال مدة 15 يوما لإعادة النظر بالعقوبة أو إبقائها كما هي.

لاحقاً صرحت الناطق الرسمي باسم جامعة اليرموك مديرة دائرة العلاقات العامة والاعلام فيها الدكتورة ناهدة مخادمة قائلة إن محاولة انتحار الطالبة في مبنى كلية الحجاوي للهندسة التكنولوجية صباح اليوم الثلاثاء، ما هي إلا محاولة لاستعطاف الرأي العام والجهات المسؤولة في الجامعة، وذلك بعد توجيه عقوبة الفصل المؤقت لها لمدة فصلين دراسيين، نتيجة اتفاقها مع شخص آخر لتأدية امتحان مادة اللغة الإنجليزية ل.ز 100 عنها نهاية الفصل الدراسي الماضي.

وأضافت أنه "بناء عليه تم تحويلها للجنة تحقيق من مركز اللغات في الجامعة، وبعد ثبات تورطها في عملية الغش، قامت اللجنة بتوجيه العقوبة لها بناء على المادة (5) ب/8 من تعليمات الاجراءات التأديبية للطلبة في الجامعة رقم(8) لسنة 2018، وبحسب المادة (18) من التعليمات "يحق للطالبة التقدم بطلب تظلم إداري لمجلس العمداء في الجامعة خلال 15 يوما من اليوم التالي لتاريخ تبليغ الطالب بعقوبته".

وشددت مخادمة على أن الجامعة أنها لن تتهاون مع أي طالب يحاول الغش في الامتحانات باعتبار الغش في أي نظام تعليمي "خطا أحمرا" لا يمكن تجاوزه.

التعليق