اليمن: عملية "السيل الجارف" تحقق أهدافها بدحر "القاعدة" من أبين

تم نشره في الثلاثاء 13 آذار / مارس 2018. 12:00 صباحاً

ابين ـ أعلنت قوات الحزام الأمني والتدخل السريع المدعومة من قوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية في اليمن انتهاء عملية السيل الجارف بعد تحقيقها نجاحات كبرى خلال وقت قياسي حيث تم تطهير مديرية المحفد ووادي حمارا من مسلحي عناصر تنظيم " القاعدة " الإرهابي.
وتمكنت قوات الحزام الأمني والتدخل السريع بإسناد من قوات التحالف العربي من تطهير المواقع التي كانت تتحصن بها عناصر تنظيم القاعدة والسيطرة الأمنية على المحفد أكبر مديرية في محافظة أبين ووادي حمارا الذي يبلغ طوله 25 كلم ما يشكل ضربة موجعة وقاسمة للتنظيم الإرهابي في آخر معقل له بمحافظة أبين جنوب اليمن وسط فرار عناصره.
وكانت عملية " السيل الجارف " استهدفت تطهير مديرية المحفد ووادي حمارا من جيوب وأوكار مسلحي عناصر " القاعدة " في واحدة من أهم العمليات العسكرية ضد التنظيم والتي أنهت مصيره في محافظتي أبين وشبوة.
وأعلنت الإمارات في وقت سابق انطلاق عملية "السيف الحاسم" ضد تنظيم القاعدة في مديرية الصعيد بمحافظة شبوة جنوب اليمن في تحرك واضح لتجفيف منابع الارهاب في اليمن عقب عملية "الفيصل" التي انطلقت قبها لضرب أوكار الإرهابيين في حضرموت وفقا لما نشره موقع "ميدل ايست اونلاين".
وقال مراقبون عن التحالف عازم بكل جدية على تطهير اليمن من القاعدة عبر عمليات عسكرية حاسمة تعيد الأمن والاستقرار للمناطق التي يتموقع فيها مقاتلو التنظيم المتشدد.-(وكالات)

التعليق