"البيئة" تطلق نظام مراقبة ومعلومات للنفايات الصلبة

تم نشره في الثلاثاء 20 آذار / مارس 2018. 01:00 صباحاً

عمان - أطلقت وزارة البيئة، مشروعا أمس بعنوان "نظام المراقبة والمعلومات الوطني الخاص بالنفايات"، بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي ووكالة البيئة النمساوية، لدعم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات الصلبة في المملكة.
وقال أمين عام وزارة البيئة أحمد القطارنة، إن المشروع يأتي في إطار الاتفاقية الموقعة بين الحكومة والاتحاد الأوروبي كخطوة تكميلية لبرنامج الدعم المقدم من الاتحاد الأوروبي للمملكة بقيمة 100 مليون يورو، لدعم تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لإدارة النفايات الصلبة، والتي جاءت كأحد مخرجات مؤتمر لندن لدعم الدول المستضيفة للاجئين.
بدوره، قال سفير الاتحاد الأوروبي لدى الأردن أندريا فونتانا، إن مساهمة الاتحاد في هذا المشروع يأتي في إطار دعم الأردن ومساعدته في تنفيذ استراتيجيته الوطنية لإدارة النفايات الصلبة، وتحديدا الانتقال من النظام القديم للتخلص من النفايات الصلبة غير الفعّال والمكلف وغير المستدام، لنظام حديث لإدارة التخلص من النفايات بطريقة أكثر فاعلية.
 وقدّم مدير مديرية المواد الخطرة والنفايات في وزارة البيئة الدكتور محمد خشاشنة، نبذة عن المشروع، والأهداف المتوقعة منه حال إنجازه، وأهميته في تعزيز قدرات وزارة البيئة في الضبط والسيطرة على الأداء البيئي لمكبات النفايات الموجودة حاليا والمستحدثة، وإنشاء وحدة مراقبة لمكبات النفايات في (الغباوي، الأكيدر، والحصينيات).-(بترا)

التعليق