وزير الصحة يتابع أعمال مشروع مستشفى الأميرة بسمة الجديد

تم نشره في الثلاثاء 17 نيسان / أبريل 2018. 05:26 مـساءً
  • وزير الصحة يتابع أعمال مشروع مستشفى الأميرة بسمة الجديد- (الغد)

احمد التميمي

اربد - قال وزير الصحة الدكتور محمود الشياب ان مشروع مستشفى الاميرة بسمة الجديد الذي جاء بمكرمة ملكية سامية لابناء محافظة اربد سيشكل نقلة نوعية في الخدمة الصحية المقدمة في المحافظة.

جاء ذلك خلال جولة ميدانية اليوم الثلاثاء شملت مستشفى الاميرة رحمة للاطفال والعيادات الخارجية لمستشفى الاميرة بسمة ومشروع بناء مستشفى الاميرة بسمة في اربد .

وقال الدكتور الشياب ان المشروع البالغة كلفته للانشاء والتجهيز حوالي 75 مليون دينار سيشكل نقلة نوعية في مستوى الخدمات الصحية في المحافظة التي تشهد مستشفياتها ازديادا كبيرا في عدد المراجعين.

واضاف ان المستشفى الجديد البالغة مساحة مبانيه  حوالي 80 الف متر مربع يضم 500 سرير وسيجهز بأكثر الاجهزة الطبية حداثة وتطورا.

واستمع الدكتور الشياب الى ايجاز قدمه العقيد المهندس فراس الصمادي مدير المشروع الذي تنفذه الشركة العربية الدولية للانشاءات التابعة للقوات المسلحة الاردنية  حول مراحل العمل والانجاز في المشروع الذي ينتهي في العام 2022.

واكد الدكتور الشياب اهمية انجاز مراحل البناء في مواعيدها المحددة وانه سيتابع عن كثب وبشكل متواصل مراحل الانجاز مقدرا عاليا قدرات الشركة ومستوى الكفاءة والمهنية التي تمتلكها.

وجال الدكتور الشياب في اقسام مستشفى الاميرة رحمة واطمأن على مستوى الخدمة المقدمة للاطفال على اسرة الشفاء مثلما جال في العيادات الخارجية لمستشفى الاميرة بسمة التي يراجعها ما بين 1200- 1800 مراجع يوميا.

واوعز الى مدير مستشفى الاميرة بسمة الدكتور محمد بني ياسين بأعادة هيكلة العيادات الخارجية بما يوفر البيئة الانسب لتقديم الخدمة الطبية للمواطنين والكوادر واجراء الصيانة اللازمة وديمومتها.

التعليق