البريميرليغ

توتنهام لم يضح بمباراة برايتون من أجل الكأس

تم نشره في الأربعاء 18 نيسان / أبريل 2018. 11:00 مـساءً

لندن - نفى المدرب الأرجنتيني لتوتنهام الإنجليزي لكرة القدم ماوريسيو بوكيتينو أنه ضحى بمباراة الدوري ضد برايتون والتي انتهت أول من أمس بالتعادل 1-1 في المرحلة الخامسة والثلاثين، من أجل لقاء بعد غد السبت ضد مانشستر يونايتد في نصف نهائي مسابقة الكأس.
وأجرى بوكيتينو ستة تعديلات على تشكيلته الأساسية في مباراة أول من أمس التي تقدم فيها النادي اللندني مطلع الشوط الثاني عبر هاري كاين لكن برايتون أدرك التعادل بعد 143 ثانية فقط.
وكانت الفرصة قائمة أمام فريق بوكيتينو، القادم من هزيمة على أرضه أمام مانشستر سيتي البطل (1-3)، لكي يضع ليفربول الثالث تحت الضغط، وذلك من خلال الفوز على برايتون ما كان سيضعه على المسافة ذاتها من "الحمر" مع نفس عدد المباريات (34)، لكن مع أفضلية الأهداف للأخير.
ورغم خيبة التعادل، ما يزال توتنهام في وضع جيد كونه يحتل المركز الرابع الأخير المؤهل إلى دوري الأبطال بفارق 8 نقاط عن جاره تشلسي الخامس وحامل اللقب. وينتقل تركيز توتنهام الآن إلى مواجهة بعد غد على "ويمبلي" ضد يونايتد ثاني ترتيب الدوري، طامحا بمواصلة سعيه لانهاء صيامه عن الألقاب طيلة 10 أعوام، وتحديدا منذ تتويجه بطلا لكأس الرابطة العام 2008، فيما يعود لقبه الأخير في مسابقة الكأس إلى العام 1991.
وأكد بوكيتينو بعد تعادل الثلاثاء أنه "كنت أفكر اليوم وأحاول الفوز بالمباراة. بعض اللاعبين احتاجوا إلى الراحة وبعض اللاعبين احتاجوا البقاء على مقاعد البدلاء، أعتقد أننا نملك فريقا قويا".
وتابع "الجميع جاهز للعب وكانت اللحظة ملائمة لإضافة نشاط جديد الى الفريق، لكني أعتقد بأننا كنا نفكر بمحاولة الفوز". وخاض المدرب الأرجنتيني اللقاء بغياب لاعب الوسط ديلي آلي وقلب الدفاع الكولومبي دافينسون سانشيز، فيما جلس المدافع كيران تريبير ولاعبو الوسط البلجيكي موسى ديمبيلي وايريك داير والأرجنتيني ايريك لاميلا على مقاعد البدلاء.
ويأمل توتنهام بعد غد الاستفادة من اللعب على "ويمبلي" الذي يخوض عليه النادي اللندني المباريات المقررة على أرضه هذا الموسم بانتظار الانتهاء من أعمال بناء ملعبه الجديد.  وخرج توتنهام منتصرا من المواجهة الأخيرة مع يونايتد في "ويمبلي" 2-0 في المرحلة 25 من الدوري. -(أ ف ب)

التعليق