تصميم أجرأ ومواصفات أعلى ...بنفس القيمة المنافسة

هيونداي أكسنت الجديدة كلياً

تم نشره في الخميس 3 أيار / مايو 2018. 11:00 مـساءً

 أطلقت هيونداي الكورية رسمياً الجيل الخامس من سيارتها أكسنت في أسواق المنطقة، وجاء الطراز الجديد من سيارة هيونداي الصغيرة ذات الشعبية الواسعة، مدججاً بتصميم جديد وحجم أكبر  والعديد من المواصفات الجديدة والتقنيات التي تصل لأول مرة لهذه الفئة، مع الحفاظ على القيمة الكبيرة التي تقدّمها هذه السيارة لمشتريها.

التصميم

من ناحية التصميم، جاءت أكسنت أكبر من أي وقت مضى، مع تصميم هيونداي الجديد الذي يبرز في المقدمة، ويعتبر تفسيراً جديداً لأسلوب التصميم في هيونداي. ويشمل ذلك الشبك الأمامي متتالي الانحدار الذي يشكّل جزءاً من الهوية المرئية الخاصة بالعلامة، والذي تقع على جانبيه المصابيح الأمامية الملتفة ومصابيح LED النهارية الاختيارية، في حين تمتد الخطوط الحادة التي تؤلف شخصية السيارة على طولها، لتلتقي مع مصابيح LED الخلفية النحيلة.

يعكس تصميم سيارة أكسنت الجديدة رقياً واثقاً ويتسم ببُنية هيكلية منحوتة وخطوط منحنية تتميز بسلاسة تامة وتقدّم قراءة جديدة لأسلوب التصميم المميز من هيونداي. وتُعبّر كل التفاصيل الخارجية عن "الأناقة العصرية" و"الشدّ المتوازن"، وهي المفاهيم الرئيسية التي كانت بمثابة أدوات التوجيه لفريق عمل أكسنت، منذ أول رسم تخطيطي وعلى طول العملية الإبداعية وصولاً إلى المرحلة النهائية للتصميم.

ويشكل الشبك الأمامي متتالي الانحدار، الذي يقع في بؤرة التركيز بمقدمة السيارة، جزءاً من الهوية المرئية التي تساهم في توحيد الطابع العام لسيارات هيونداي، وتقع على جانبيه المصابيح الأمامية الملتفة ومصابيح LED النهارية.

ويمتد السقف والخطوط الحادة التي تؤلف شخصية السيارة على طولها، لتلتقي مع مصابيح LED الخلفية النحيلة، فيما تترك مزايا أخرى، مثل العجلات المصنوعة من السبائك المعدنية بقياس 16 بوصة ومصباحي إشارة الانعطاف الجانبيين LED المثبتين على مرآتي السيارة، إحساساً بمزيد من الرقي. وتتسم السيارة بمظهر عملاني يحقّق التوازن بين التصميم والهندسة، ويأتي بأسلوب متميز مع تحسينات ملحوظة في الديناميكا الهوائية، التي روعي لأجلها كذلك نحت الجانب السفلي من السيارة، بينما يساهم جناح أمامي جديد لتشتيت الهواء، إضافة إلى قرب جسم السيارة من الأرض، في تحقيق الكفاءة في تصميم السيارة. وتسمح كل هذه الصفات للجيل الجديد من أكسنت بتحقيق معامل سحب قدره 0.308.

وخضعت أبعاد أكسنت لزيادات بهوامش ملحوظة أسفرت عن زيادات نسبية في راحة الركاب والمساحة المخصصة للأمتعة. فعلى سبيل المثال، تم تمديد قاعدة العجلات إلى 2,600 ملم، ما خلق المزيد من المساحة للساقين. ويمكن لثلاثة ركاب الآن الاستمتاع بمساحة إضافية للأكتاف في المقاعد الخلفية بفضل الزيادة في العرض الإجمالي للسيارة إلى 1,729 ملم.

 المقصورة

يمتدّ المظهر العصري المتطور والطلة الواثقة من خارج السيارة أكسنت إلى داخلها. ويجمع التصميم الداخلي المتمحور حول السائق والمشتمل على أدوات تحكم بديهية، مزايا الرحابة المحسنة والمواد عالية الجودة وأجود التقنيات، ما يساهم في الارتقاء بالمعايير في فئة السيارات الصغيرة. كما تساهم المواد الممتازة ناعمة الملمس المستخدمة في النقاط الرئيسية بالمقصورة في جعل البيئة الداخلية جذابة ومريحة للسائق وللركاب.

وتشتمل لوحة أجهزة القياس العريضة على نظام كاميرا مع شاشة LCD عاملة باللمس. وثُبّتت لوحة التحكم أسفل الشاشة بوضعية أفقية وتتضمن أزراراً وعناصر رُتّبت في مجموعات منطقية حسب وظائفها. ويبدو الالتزام بأساسيات التصميم الجيد جلياً في جميع أنحاء مقصورة أكسنت. وقد تم تحليل المواقع والأحجام والتباعدات لكل نقطة اتصال وكل خط رؤية، وحسابها بدقة، لتسهيل التعامل معها طبيعياً وتقليل الحركة داخل المقصورة.

وتمت هندسة إطار المقعد بوزن خفيف وهيكل متين للغاية، للمساعدة في الحفاظ على سلامة الركاب في حال وقوع حوادث تصادم. ويمكن للركاب الاستفادة من خيار المقاعد الأمامية القابلة للتدفئة، لمزيد من الراحة والرفاهية، بينما تأتي المقاعد الخلفية القياسية قابلة للطي بنسبة 60/40. وتقدم أكسنت الجديدة أعلى حجم داخلي إجمالي في فئتها.

 المحرك

تأتي سيارة الجيل الجديد من أكسنت بخيارين من محركات البنزين ذات الأسطوانات الأربع؛ محرك "غاما" بسعة 1.6 ليتر وقوة 123 حصاناً مترياً وعزم يبلغ 154 نيوتن.متر، ومحرك "كابا" بسعة 1.4 ليتر يُعطي قوة قدرها 100 حصان متري وعزم قدره 135 نيوتن.متر. ويتسم كلا المحركين بتصميم متقدم ويعملان بنظام حقن الوقود متعدد النقاط، وأعمدة كامات علوية مزدوجة، ما يتيح أداء رائعاً وموثوقاً به، فضلاً عن توفير استهلاك الوقود. وستتيح الشركة في أسواق مختارة، محرك توربو UII 1.6 يعمل بالديزل، قادراً على إنتاج 128 حصاناً مترياً و265 نيوتن متر من العزم، ويتسم باستخدام شاحن توربو متقدّم ذي تصميم هندسي متغير لتعظيم عزم الدوران الناتج عن المحرك.

ويأتي المحركان متصلين بأحد خيارين لناقل الحركة سداسي السرعات؛ أوتوماتيكي أو يدوي.

ويأتي جسم هذا الطراز من أكسنت أقوى من جسم سابقه، إذ تمّ تحسين الصلابة الالتوائية عبر زيادة استخدام الفولاذ المتطور عالي القوة. وتمتاز السيارة بالعديد من التحسينات التي أُجريت على الأجزاء الأمامية والعتبات الجانبية الداخلية، من أجل تحسين مستوى الحماية في حال وقوع تصادم. وقد زيدت مناطق الانهيار في المقدمة، وتمّت ترقية الوسائد الهوائية الأمامية الجانبية وإضافة تعزيزات لتحسين أداء التعامل مع طاقة التصادم، لا سيما في حالات التداخل الصغيرة.

شكّل التوسع في استخدام الفولاذ القوي عالي الشدّ والمواد اللاصقة الصناعية المكمّلة لآلاف نقاط اللِّحام التي صنعتها الروبوتات، أساساً مهماً لتحقيق الأهداف الهندسية الطموحة التي وضعتها هيونداي لسيارتها أكسنت الجديدة. وتمّ كذلك تحسين الصلابة الالتوائية ما أوجد بُنية هيكلية أكثر متانة وهدوءً، زادت من عزل الضوضاء عن المقصورة وحسّنت من ديناميكيات القيادة الشاملة. كما عمل استخدام الفولاذ المتطور عالي القوة على تحسين التعامل مع طاقة الاصطدام من دون زيادة في وزن السيارة، ما يساعد على تقليل استهلاك الوقود وإتاحة شعور أفضل بالقيادة.

وتم رفع مستويات الراحة في القيادة وزيادة التحكم والاستقرار من خلال إجراء تحديثات رئيسية في نظام التعليق بالسيارة. وجرى تحسين عملية التوجيه من خلال تحسين كفاءة نظام التوجيه، فيما تمّ تعزيز القدرة على التحكّم بالسيارة والشعور بالراحة أثناء القيادة من خلال رفع مركز التدوير الخلفي وزيادة نسبة الرفع في ممتصات الصدمات الخلفية. ويتكيف نظام التوجيه المعزز آلياً، على الفور، مع ظروف القيادة المتغيرة لتحقيق مزيد من الدقة أثناء التوجيه وتحسين الاقتصاد في استهلاك الوقود.

 السلامة والأمان

يتميز الجيل الجديد من سيارات أكسنت بالعديد من التحسينات التي أُجريت على الأجزاء الأمامية والعتبات الجانبية الداخلية، من أجل تحسين مستوى الحماية في حال وقوع تصادم. وقد زيدت مناطق الانهيار في المقدمة، وتمت ترقية الوسائد الهوائية الأمامية الجانبية وإضافة تعزيزات لتحسين أداء التعامل مع طاقة التصادم، لا سيما في حالات التداخل الصغيرة.

وتشمل مزايا السلامة القياسية أنظمة التحكم الإلكتروني في الثبات، والتحكم في الجر، ونظام منع انغلاق المكابح، فضلاً عن ميزة إشارة الفرملة المفاجئة، التي تجعل مصابيح الفرامل تومض تلقائياً عند الدوس بشدّة على دواسة الفرامل في الحالات الطارئة. وتشمل الخيارات المتاحة نظام حماية من ست وسائد هوائية، ومصابيح أمامية ثابتة بإنارة قابلة للانحناء تتيح رؤية أفضل للطريق عند المنعطفات أثناء الظلام، ونظاماً لتثبيت السرعة.

تشتمل سيارة الجيل الجديد من أكسنت على تقنيات متقدمة لا تُضاهى في فئة السيارات الصغيرة من شأنها أن تعزز ثقة السائق وراحته؛ من ذلك، على سبيل المثال، مفتاح يفتح السيارة عند الاقتراب منها فيما يتم تشغيلها بالضغط على زر التشغيل دون الحاجة إلى إخراج المفتاح من جيب السائق أو محفظته.

التعليق