وزير المياه: 4.76 مليار دينار حتى 2023 لتطوير قطاع المياه

الغزاوي: الحكومة تدعم كل متر مكعب بـ 1.08 دينار

تم نشره في الثلاثاء 22 أيار / مايو 2018. 11:00 مـساءً

عمان - الغد - فيما أوضح وزير المياه والري علي ظاهر الغزاوي مساعي الحكومة لتحسين مستوى خدمات المياه والصرف الصحي للمواطنين، عبر استهداف مناطق جديدة، أكد على زيادة حصة المواطن الأردني من المياه التي تبلغ حاليا  (153م3/ سنويا).
يأتي ذلك "رغم كل ما نشهده من تحديات من نقص الموارد وارتفاع الكلف والتحديات المناخية والاقليمية مع ارتفاع كلف مشاريع المياه الرأسمالية وانخفاض تعرفة مياه الشرب وتعرفة مياه الري وارتفاع كلف الطاقة التي تشكل 50 % من النفقات التشغيلية الكلية وارتفاع قيمة الدعم المقدم من المجتمع الدولي لمواجهة اعباء اللجوء وغيرها من التحديات"، وفق الغزاوي.
وبين الغزاوي في تصريح صحفي أمس أن خزينة الدولة تتحمل كلفا باهضة لتأمين المواطنين بخدمات المياه والصرف الصحي في ظل الواقع المائي المعروف في الأردن الذي يرزح تحت خط الفقر المائي العالمي بأقل من 10 % من الحصة السنوية للفرد البالغة 1000 م3/ سنويا، حيث تقدم الحكومة دعما يزيد على (1.08 دينار لكل م3 من المياه) البالغة كلفة المتر المكعب الواحد (2.35) دينار.
وأفاد أن الحكومة أنفقت خلال الاعوام (2013-2018) حوالي 3 مليارات دينار من موازنتها على قطاع المياه ليشكل أكثر من 1.4 % من الناتج الاجمالي المحلي العام 2017، إلى  جانب دعم قطاع المياه في العام 2017 بأكثر من (246) مليون دينار اردني، وهو ما يشكل 21.4 % من قيمة عجز الحكومة وستنفق الحكومة حتى العام 2023 حوالي 4.76 مليار دينار لتطوير قطاع المياه.
وقال "هذا يبرز اسباب ازدياد مديونية قطاع المياه البالغة 2.01 مليار دينار، والتي تشكل 7.4 % من المديونية الحكومية البالغة 27.2 مليار دينار.
ورد الغزاوي على ما يروج له البعض ان المواطن يدفع اعلى من الدول المجاورة لخدمات المياه والصرف الصحي، بقوله "اذا ما قارنا نسبة المخدومين بخدمات المياه والصرف الصحي في الأردن مع عدد كبير من دول العالم والمنطقة سنجد الأردن أفضل منها بكثير فخدمة المياه في الأردن 98 % والصرف الصحي 69 % وهناك مشاريع قيد التنفيذ لزيادة المخدومين بالصرف الصحي بينما نجد ان لبنان على سبيل المثال خدمة المياه 86 % والصرف الصحي 60 % ومصر المياه 95 % والصرف الصحي 56 % اما في تركيا فالمياه 94 % والصرف الصحي 71 % في الوقت الذي تبلغ نسبة انفاق الأسر على المياه والصرف الصحي من الدخل السنوي في الأردن 1 % وفي مصر 1.1 % وفي لبنان 1.2 % وفي تونس 1.3 % اما في دول الشرق الاوسط وشمال افريقيا فتنفق الأسرة أكثر من 1.4 % من دخلها سنويا على خدمات المياه والصرف الصحي.
اما ما يتعلق بمياه الري فإن الوزارة لا تسترد أكثر من 14 % من الكلف التشغيلية لكل متر مكعب من مياه الري، بحسب الغزاوي.

التعليق