اتفاقية شراكة بين منصة "نوى" التابعة لمؤسسة ولي العهد وبنك سوسيته جنرال

تم نشره في الأربعاء 23 أيار / مايو 2018. 09:46 صباحاً
  • جانب من توقيع الاتفاقية

عمان- وقعت شركة نوى للتنمية المستدامة، إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد والتي تم إنشاؤها بالشراكة مع القطاع الخاص، اتفاقية تعاون وشراكة مع بنك سوسيته جنرال الأردن SGBJ ليكون بذلك من أوائل المؤسسات الشريكة لهذه المبادرة في الأردن.

وتم توقيع الاتفاقية في مقر مؤسسة ولي العهد، وذلك بحضور كل من المدير العام لل SGBJ-نديم قبوات، والمدير التنفيذي لمؤسسة ولي العهد، د. تمام منكو، والرئيس التنفيذي للشركة أحمد الزعبي.

وتتمثّل منصة "نوى"(naua.org) والتي تندرج تحت محور عمل العطاء والخدمة المجتمعيّة في استراتيجيّة عمل مؤسسة ولي العهد، بتمكين المتبرعين من الأفراد والشركات من التعرف على مختلف المشاريع والمبادرات التي يتم تنفيذها من قبل الجمعيات والمؤسسات الخيرية الأردنية، والتي بدورها اجتازت الشروط الفنية والإدارية الخاصة بالمنصة والتزمت بأعلى معاير الشفافية والمهنية، وبذلك تُسهِّل لهم دعم النشاطات التي تهمهم وتمكنهم من معرفة الأثر الفعلي لكل مساهمة تمت من خلال المنصة.

من جهته، قال الزعبي: "تأتي هذه الشراكة كخطوة في طريق رفع مستوى العمل الخيري والتنموي في المملكة وتمكين مؤسسات المجتمع المدني من الوصول إلى الداعمين، وهو ما تسعى مبادرة نوى إلى تحقيقه".

وفي السياق ذاته، قال قبوات: "تعبر هذه الشراكة عن مدى اهتمام ال SGBJ بدعم أنشطة المسؤولية المجتمعية والتي تأتي في قلب اهتمامات البنك، وإيمانه بأهمية مشاركة القطاع الخاص في دعم مثل هذه الأنشطة لما له من أثر إيجابي على المجتمع ككل".

ومنصة نوى هي إحدى مبادرات مؤسسة ولي العهد وهي منصة الكترونية غير ربحية تندرج تحت محور عمل العطاء والخدمة المجتمعيّة في استراتيجيّة عمل المؤسسة، بكونها منصة اجتماعية إلكترونية تعمل على تشبيك القطاع الخاص والأفراد مع المؤسسات غير الربحية والجمعيات لتشجيع العمل الخيري والتطوعي، بهدف تعزيز المساهمة في التمكين المجتمعي وقياس الأثر الناتج والتعريف به، وذلك للوصول إلى الفئات والقطاعات الأكثر احتياجاً بسهولة أكبر، وتلبية هذه الاحتياجات والوقوف الفعلي على حاجاتها، الأمر الذي يضمن إيصال الدعم لأكبر شريحة من المستحقين.

التعليق