بوتين: كرة القدم يجب أن تكون على هامش السياسة

تم نشره في الأربعاء 13 حزيران / يونيو 2018. 11:00 مـساءً

موسكو - شدد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على أن كرة القدم يجب أن تكون على هامش السياسة، وذلك في الكلمة التي ألقاها خلال الجمعية العمومية للاتحاد الدولي لكرة القدم، في موسكو عشية انطلاق مونديال روسيا اليوم.
وقال بوتين في خطابه إن "روسيا مخلصة لمبدأ أن الرياضة يجب أن تكون على هامش السياسة"، معتبرا بطولة كأس العالم فرصة جيدة كي يتمكن مئات الآلاف من المشجعين لمعرفة هذا البلد وتقاليدها وليروا أن روسيا "بلدا منفتحا" وليكونوا صداقات، نظرا لأن الجميع سواء الروس أو الأجانب "يريدون العيش في سلام".
وحتى الآن، قررت حكومات العديد من الدول، من بينها بريطانيا والدنمارك وبولندا وأستراليا وآيسلندا، مقاطعة المباراة الافتتاحية التي تنطلق اليوم بين روسيا والسعودية، كما امتنعت هذه البلدان عن إرسال مبعوثين لروسيا أثناء البطولة.
وأقر الرئيس الروسي أن السنوات السبع التي مرت منذ اختيار بلاده لتكون مقرا لمونديال 2018، كانت طريقا "طويلا وشاقا ويحمل كثيرا من المسؤولية".
ووجه بوتين الشكر للفيفا على الدعم الذي قدمه لبلاده في أحلك اللحظات، وخص بالذكر رئيس الاتحاد، السويسري جياني إنفانتينو، مشيدا بولائه لقيم "الرياضة والعدل"، بالإضافة إلى حبه لروسيا.
كما أبرز الرئيس الروسي أن إنفانتينو تولى رئاسة الفيفا في لحظة "مقعدة"، لكنه مارس مهامه بكرامة "كمناضل" حقيقي.
ولفت بوتين إلى أن الروس الذين انتظروا على مدار أجيال وأجيال وصول أكبر بطولة كرة قدم لبلادهم، يأملون في أن يصبح المونديال "صفحة لا تنسى" بتاريخ اللعبة بالنسبة للمشجعين ولاعبي كرة القدم.
وقال "نريد أن نقدم للجميع أقصى درجات الراحة والمتعة بشكل ليس له مثيل"، معبرا عن ثقته في أن المشجعين بعد أن يعرفوا روسيا عن قرب سيرغبون في زيارتها مجددا.
واختتم بوتين كلمته قائلا "مرحبا بكم في روسيا! نحن سعداء برؤيتكم". -(إفي)

التعليق