الزرقاء: تفريق متجمهرين أمام مركز أمن الغويرية إثر وفاة نزيل بيرين

تم نشره في الأربعاء 13 حزيران / يونيو 2018. 12:06 صباحاً - آخر تعديل في الخميس 14 حزيران / يونيو 2018. 12:09 صباحاً
  • قوات الدرك في فض اعمال شغب سابقة -(ارشيفية)

الزرقاء-الغد- شهدت منطقة مركز أمن الغويرية في الزرقاء، ليل الأربعاء الخميس، تجمهر عدد من المواطنين على خلفية وفاة نزيل بيرين المتوفى بهدف افتعال أعمال شغب، فيما تم تفريق المتجمهرين من قبل الأجهزة الأمنية بالغاز المسيل للدموع، وفق مصدر أمني.
من جهته نفى الأمن العام، الأربعاء، أنّ يكون الموقوف الذي توفي في مركز إصلاح وتأهيل بيرين في الزرقاء، قد قضى نتيجة التعذيب، مؤكدأ أن الوفاة كانت بسبب وعكة صحية.
وقال مصدر أمني مسؤول لـ"الغد" إن النزيل والموقوف منذ تاريخ 29/5/2018 عن طريق مدعي عام محكمة أمن الدولة توفي مساء الثلاثاء داخل المستشفى بعد إسعافه نتيجة حالة مرضية وجرى تحويله للطب الشرعي لتحديد سبب الوفاة.                                                    
وأضاف المصدر أنه جرى صباح الأربعاء تشريح جثة النزيل من قبل لجنة طبية مكونة من ثلاثة أطباء شرعيين وبحضور مدعي عام الرصيفة وعلل سبب الوفاة بثقب بالإثنى عشر وقرحة نازفة في الإثنى عشر مع خلو الجسد من أية آثار لشدة أو عنف.

التعليق