استشهاد شاب فلسطيني متأثراً بجراح أصيب بها قبل أسابيع

تم نشره في الخميس 14 حزيران / يونيو 2018. 08:57 صباحاً
  • أرشيفية

غزة- استشهد صباح اليوم الخميس، شاب فلسطيني متأثراً بجراح أصيب بها في مسيرات العودة الكبرى وكسر الحصار قبل أسابيع.

وأفادت مصادر فلسطينية أن الشاب أحمد زيد توفيق العاصي (22 عاما)، استشهد متأثر بإصابته بقنبلة غاز في الرأس قبل أسابيع، خلال مشاركته بمسيرة العودة الكبرى شرق محافظة خانيونس جنوب قطاع غزة.

وضمن فعاليات مسيرات العودة، يتجمهر آلاف الفلسطينيين، في عدة مواقع قرب السياج الفاصل بين القطاع وإسرائيل، منذ نهاية مارس/آذار الماضي، للمطالبة بعودة اللاجئين الفلسطينيين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها عام 1948، ورفع الحصار عن قطاع غزة.

وتقمع قوات الاحتلال الإسرائيلي تلك المسيرات السلمية بعنف، ما أسفر عن استشهاد 125 فلسطينياً وإصابة أكثر من 13 ألف و600 آخرين.

التعليق