هل أنت مصاب بالقلق.. إذا انتبه لنوعية غذائك!

تم نشره في الأربعاء 20 حزيران / يونيو 2018. 12:00 صباحاً
  • تناول الكثير من السكر يؤدي إلى الإصابة بأعراض القلق- (ارشيفية)

عمان- هل يؤدي تناول الكثير من السكر إلى الإصابة بأعراض القلق؟ سؤال طرحه وأجاب عنه موقع "health.harvard.edu". أما الإجابة عنه، فهي نعم. كما أن السكر يتواجد بكثرة في طعامنا، حتى في الأطعمة الفاتحة للشهية. والعديد من الأشخاص لا يدركون ذلك. فعلى سبيل المثال، يحتوي نصف الكوب من صلصة الطماطم على 12 غراما من السكر؛ أي 3 ملاعق صغيرة منه. وهذا يعد كثيرا جدا، ذلك بأنه يتواجد في الصلصة فقط وليس في الوجبة الكاملة.
ولكن نؤكد هنا أن الجسم يحتاج إلى السكر، لكن بكميات معتدلة وصحية ومتوازنة. فالحصول على السكر من مصادره الطبيعية، منها قطعة من الفاكهة، يؤثر على الجسم بشكل مختلف عن الحصول عليه من الفواكه المجففة أو الحلوى أو السكريات المخفية في الأغذية -كما هو الحال في صلصة الطماطم التي تحدثنا عنها.
ويذكر أنه يجب عدم قطع السكريات تماما من الحمية الغذائية، بل يجب استشارة اختصاصي تغذية قبل الشروع بأي تغيير جذري في الغذاء. وكما هو الحال بأي تغيير يحدث للحمية، فإن الجسم سيحتاج إلى بعض الوقت ليتأقلم مع التغيير.
وبشكل عام، يؤثر الغذاء على ما يشعر به الشخص من أعراض القلق. فعلى مصابي القلق الانتباه للملاحظات الآتية:
- قد تتشابه أعراض القلق مع أعراض انخفاض السكر في الدم والجفاف وتناول الكافيين والتدخين.
- إن تناول الوجبات الغذائية بانتظام لمنع هبوط مستويات السكر في الدم يعد أمرا ضروريا.
- إن شرب الماء وحده لترطيب الجسم ومنع الجفاف يعد أفضل من شرب السوائل الأخرى. قم بشرب 6 إلى 8 أكواب في اليوم الواحد.
- إن الحصول على حمية غذائية متوازنة تحتوي على كميات كافية من الفواكه والخضراوات واللحوم الخالية من الدهون والدهون الصحية يعد أمرا ضروريا لمصابي القلق. كما وينصحون بتجنب الأطعمة المعالجة وتلك التي تحتوي على الكثير من السكر.

ليما علي عبد
مترجمة طبية وكاتبة تقارير طبية
lima.abd@alghad.jo
Twitter: @LimaAbd

التعليق