70 ألفا يزورون موقع المغطس خلال ستة أشهر

تم نشره في الاثنين 2 تموز / يوليو 2018. 11:00 مـساءً
  • حجاج مسيحيون يزورون كنيسة قرب موقع المغطس - (أرشيفية)

حابس العدوان

المغطس – ارتفع أعداد الزوار إلى المغطس خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة وصلت إلى 45 % مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، وفق مدير عام هيئة موقع المغطس الدكتور سليمان الفرجات الذي أكد أنه زار الموقع حتى الآن 70 ألفا ويعتبر هذا الارتفاع "غير مسبوق" منذ افتتاح الموقع في العام 2003.
وأوضح، في تصريح صحفي خاص لـ"الغد"، أن الموسم السياحي الحالي يقترب من موسم العام 2010 والذي يُعد استثنائيا إذ زاد عدد الزوار وقتها على الـ160 ألف زائر.
وأرجع الفرجات ارتفاع أعداد الزوار إلى إدراج الموقع على لائحة التراث العالمي، والذي كان له أثر كبير في مضاعفة أعداد الزوار من مختلف دول العالم، مبينا أن الترويج للموقع كإرث إنساني أتاح للملايين التعرف على الموقع وأهميته الإنسانية والتاريخية والدينية.
وأضاف أن الجهود التي تبذلها إدارة الموقع ووزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة لتعريف العالم بهذا الموقع المهم وتذليل كل الصعوبات أمام السياح والزوار أسهم في إقبال الكثيرين على زيارته، متوقعا أن تنشط الحركة خلال شهري أيلول (سبتمبر) المقبل مع بدء الموسم السياحي الثاني، وتصل أعداد الزوار إلى نحو 150 ألفا.
وبين الفرجات أن عدد زوار الموقع للنصف الأول من العام الحالي قاربت الـ70 ألف سائح مقارنة بـ48 ألفا للعام الماضي،
بارتفاع وصلت نسبته إلى 45 %، وهي أعلى نسبة زيادة يشهدها الموقع منذ افتتاحه قبل أكثر من 16 عاما، موضحا أن 80 % من السياح "أجانب، حيث كانت النسبة الأكبر للولايات المتحدة الأميركية (27 %)، ثم أوروبا (23 %)، وروسيا (18 %)،/ ودول شرق آسيا (11 %)، والدول العربية وافريقيا (9 %)، و12 % من الأردن.
ورأى "أن هذا الارتفاع يدل على تعافي الحركة السياحية إلى موقع المغطس بعد تراجعها مع بدء الأحداث في المنطقة"، مؤكدا أن خصوصية الموقع الدينية وأهميته التاريخية عززت من أهميته على خريطة السياحة العالمية بشكل كبير.
كما أكد الفرجات أننا ماضون في تطوير الموقع سواء على مستوى البنية التحتية ليتلاءم مع احتياجات الزوار وتعزيز ثقته بهذا المنتج السياحي الفريد أو على مستوى الإدارة والترويج بكل السبل المتاحة.

التعليق