رئيس الوزراء يكرم فريقا تحقيقيا نجح باسترداد 20 مليون دينار

الرزاز: لا حصانة لفاسد ولا محاباة لشخص أو جهة

تم نشره في الاثنين 9 تموز / يوليو 2018. 12:00 صباحاً
  • رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز يكرم أحد أعضاء فريق تحقيق في هيئة النزاهة أمس- (بترا)

عمان – كرّم رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز أمس فريقا تحقيقيا من هيئة النزاهة ومكافحة الفساد نجح باسترداد مبلغ 20 مليون دينار نتيجة تجاوزات مالية وإدارية وهندسية في أعمال إنشائية نفذتها شركات مقاولات لصالح شركة مناجم الفوسفات الأردنية.

وتوصل فريق التحقيق الذي ضم المحقق إسماعيل الرمامنة والمقدم رامي قشحة والمدقق إبراهيم الدباس بعد جهود تحقيقية على مدى عدة سنوات إلى وجود هدر كبير في المال العام لدى تنفيذ هذه الأعمال الإنشائية خلال الفترة بين 2007 و2012 نتيجة المبالغة بتقدير الاستحقاقات المالية.

ونتيجة لذلك قامت الهيئة باستدعاء الشركات المنفذة للمشاريع وبعد سلسلة من الاجراءات تم التوصل الى اتفاقية تسوية مالية بينها وبين شركة مناجم الفوسفات الاردنية في شهر نيسان (أبريل) الماضي.

وأثنى رئيس الوزراء على الفريق الذي استقبله بمكتبه برئاسة الوزراء أمس وبحضور وزير الدولة لشؤون الإعلام جمانة غنيمات ورئيس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد محمد العلاف، والمنسق الحكومي لحقوق الإنسان في رئاسة الوزراء باسل الطراونة، على جهوده لكشف التجاوز والاعتداء على المال العام، مؤكدا أن ذلك يعكس سياسة الحكومة وجديتها في محاربة كافة أشكال الفساد المالي والإداري وبكل حزم ومسؤولية.

وشدد على أن الحكومة تؤمن بأن الشعار الذي اطلقه جلالة الملك عبدالله الثاني "لا حصانة لفاسد" يشكل عنوانا لعمل الحكومة وجهدها في مجال محاربة كافة أشكال الفساد، مؤكدا أن القانون سيتم تطبيقه على الجميع بكل نزاهة وشفافية ودون محاباة لأي شخص أو جهة.

وأكد أهمية ترسيخ مبدأ "ان المتهم بريء حتى تثبت ادانته"، وضرورة حماية سمعة الناس وأعراضهم من الإشاعات والتشكيك والابتعاد عن اغتيال الشخصية.

من جهتها أشارت غنيمات الى أهمية قيام الهيئة باطلاع المواطنين على الاجراءات التي تقوم بها في مجال محاربة الفساد والملفات المنظورة أمامها وبما لا يتعارض مع سرية التحقيقات التي تجريها.

وأكدت أن الهيئة شريك أساسي للحكومة في محاربة الفساد وتعزيز سيادة القانون، مشيرة الى إمكانية استفادة الهيئة من المنصات الإلكترونية التي ستطلقها الحكومة في وقت قريب لاستقبال المقترحات والشكاوى بشأن الخدمات الحكومية والتعامل مع أي شبهة فساد مالي او إداري.

بدوره اعرب العلاف عن الشكر والتقدير لهذه المبادرة بتكريم عاملين في الهيئة وبما يعكس جدية الحكومة والتزامها بمحاربة الفساد.

وأشاد بالدقة والاحترافية العالية التي يقوم بها محققو الهيئة وكوادرها وجهاز الادعاء العام المختص بقضايا الفساد، مؤكدا أن الهيئة ستبقى في طليعة مؤسسات الدولة التي تحارب كافة أشكال الفساد المالي والاداري.-(بترا)

التعليق